المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : تعلم اللغات الاجنبية ترف أم ضرورة؟!


الفقيرة الى ربها
06-11-2008, 08:26 PM
http://islamroses.com/zeenah_images/e6622a4d42.gif



شدني هذا الموضوع في إحدى المواقع



فأحببتُ طرحه عليكنّ لأهميته



http://www.crbon.com/uploads/06-2008/633864f0cd.gifشاركينا برأيكِ أختيhttp://www.crbon.com/uploads/06-2008/633864f0cd.gif



هل تعلم اللغات الأجنبية ترف أم ضرورة؟!



http://www.al-jazirah.com/magazine/20022007/7.jpg



تعلم اللغات الأجنبية، فضلا عن اللغة الرسمية،



يعتبره البعض ترفا لا داعي له،



بينما ينظر إليه البعض الآخر باعتباره أمرا ضروريا لا بد منه،



ورغم اختلاف الآراء حول هذا الأمر،



تكثر في العديد من المدن العربية معاهد ومراكز تعلم اللغات الأجنبية،



بل توجد كليات جامعية حكومية متخصصة في اللغات، فضلا عن الكليات الأهلية،



والمعاهد الأجنبية التي تستثمر في هذا الجانب، كما أن الحاجة لتلك اللغات تتنامى يوما بعد يوم



في ظل العولمة وعصر الاتصالات والمعلومات والإنترنت الذي زاد من أهمية اللغات الأجنبية



بحكم أن المواقع والمعلومات المهمة تعنى بها جيدا،





أخواتي في منتدى زهور الإسلام



ولمعرفة مدى تقييمكنَّ لتعلم تلك اللغات



نطرح عليكم القضية كمحور نقاش



وإبداء آرائكم حيال المسألة،



في انتظار مشاركتكنَّ أخواتي كما عهدتكنَّ



http://www.crbon.com/uploads/06-2008/00447b8234.gif

قنوت
06-11-2008, 09:01 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،



يسعدني ان اكون اول المشاركات بابداء رايها



نعلم جميعا ان من تعلم لغة قوم امن شرهم او من تعلم لسان قوم امن شرهم



ولهذا هي ضرورة تتطلبها حياتنا اليومية اولا لنطلع على كل جديد



وثانيا لكي لا نقف وننتظر كل ما يورد لنا من افكار ................





غاليتي الفقيرة الى ربها انه موضوع طويل واريد ان اعود اليه



http://islamroses.com/zeenah_images/j4c56836.gif

الفقيرة الى ربها
06-11-2008, 09:21 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،،



جزاكِ الله خيرًا حبيبتي شمس على المرور العطر و إبداء رأيكِ



أسعدني جِدًاااااا كونكِ أول المُشارِكات



و فِعلاً من تعلم لغة قوم أمن شرهم



و أنا في انتِظار عودتكِ غاليتي



http://www.crbon.com/uploads/06-2008/90b5acb98d.gif

راجية شفاعة رسول الله
06-11-2008, 11:03 PM
http://islamroses.com/zeenah_images/e6622a4d42.gif



جزاك الله خيرا أختي الغالية الفقيرة إلى ربها http://www.islamroses.com/ibw/public/style_emoticons/<#EMO_DIR#>/wacko.png الغنية بحبي وحب الجميع لها http://www.islamroses.com/ibw/public/style_emoticons/<#EMO_DIR#>/wacko.png http://www.islamroses.com/ibw/public/style_emoticons/<#EMO_DIR#>/blink.png



على هذا الموضوع الذي يحمل في طياتيه معن التعلم. والتعلم في حد ذاته



شىء مفيد وضروري فما بالك بتعلم لغة غريبة على الأنسان فأنا أشارك



أختي الغالية شمس في الرأي بأن من تعلم لغة قوم أمن مكرهم وشرهم





http://islamroses.com/zeenah_images/90x70026.gif

أم البتول
06-12-2008, 12:17 PM
http://www.alamuae.com/gallery/data/media/123/0100.gif





http://www.leeeh.com/imgsh/2/up/as12%20(85).jpg





برأيي من الضروري أن يتعلم الإنسان اللغة الأجنبية

وأنها تخدم الإنسان في كل مجالات الحياة فمثلا اللغة الإنجليزية هي اللغة السائدة في العالم

لأنه لا غنى عنها الآن في كل المجالات فمن سافر خارج الوطن العربي عرف ضرورة هذه اللغة

وفي الوقت الحاضر هي ضرورة عصرية في ظل العولمة والاتساع على جميع دول العالم



(من عرف لغة قوم أمن شرهم)



وأن تعلمها ليست ترفاً ولا كمالية بل هي ضرورة حقيقية

لذا فيجب أن نتعلمها لتحقيق نتائج كثيرة وأولها نشر ثقافتنا الإسلامية نشراً صحيحاً في كافة الأمم والشعوب حتى نزيل عنهم الأفكار الخاطئة عنا

ولكن ليست على حساب لغتنا الغالية التي أفتخر بها



اللغة العربية





http://www.l5s.net/uploads/514f173f7d.gif





ودمتم في حفظ الرحمن

أم البتول

الفقيرة الى ربها
06-12-2008, 07:37 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،



حياكـــما الله أختاي الحبيبتان راجية شفاعة رسول الله http://www.crbon.com/uploads/06-2008/ab9e0c47f4.gif أم البتول



أسعدني جِدًا مروركــــما و مشاركتكمــــا المميزة



بارك الله فيكـــم أخواتي الثلاثة على إبداء آرائكم و تبرير وجهات نظركم



في انتظار مشاركات باقي الأخوات



http://www.crbon.com/uploads/06-2008/ccf4b3d620.gif

نـور آلـدنيـآ
06-13-2008, 03:05 AM
من المهم ان نتعلم اكثر من لغه لزيااده الثقاافه والمعرفه وخااصه

في عصرنا هذاا



ومن اهم اللغاات اللغه الانجليزيه



لان في مجاالات للعمل تطلب اللغه الانجليزيه كشرط قبول



واشاارك اخوااتي في الرااي(من تعلم لغة قوم أمن مكرهم وشرهم )



ـــــــــــــــــــــــــ ـــ



غاليتي//الفقيره الي ربهاا



مشكوره ع طرحك الرااائع



ربي يعطيك العاافيه



ماننحرم منك ياارب



ــــــــــــــــــــــ

تقبلي مروري وتعليق المتوااضع

(حبي وتقديري)

شموس
06-13-2008, 06:30 PM
جزاك الله خيرا اختى الغالية / الفقيرة الى ربها ..على هذا الموضوع



فتعلم اللغات الاجنبية شىء مهم وضرورى حتى نستطيع ان نوصل أفكارنا الى الطرف الاخر



ولنستطيع تصحيح نظرة الغرب للمسلمين خصوصا والعرب عموما.. ولسد الفجوة بين العرب وغير العرب !..



وتصحيح بعض الافكار والشبهات التى تثار ضد الاسلام ...



وذلك لا يكون أبدا الا بلغة من يثير هذة الشكوك ولو ظل الانسان يرد عليهم بلغة بلده دون ترجمتها فسوف يضيع مجهودة هباءا منثورا ..



وأتفق مع الاخوات فى المقولة (من عرف لغة قوم امن شرهم )



وطبعا تعلم اللغات الاجنبية يكون بضوابط



مثلا لا يتم استخدامها فى الحياة العامة والاستغناء عن لغتنا الحبيبة اللغة العربية ..

ولكن يجب ان يكون عندنا مبدأ إحترام لغتنا

وأن إحترام اللغة من احترام النفس



شكرا لك أختى مرة أخرى على الموضوع وجزيتى خيرا

نور التوحيد
06-14-2008, 02:15 PM
السلام عليكم و رحمه الله وبركاته



جزاك الله خيرا اختي الفقيره الى ربها



على هذا الطرح القيم



تعلم اللغات لا يعد ترفا



وانما ضروره فيجب تعلم اللغات للتعرف على ثقافه الشعوب

الفقيرة الى ربها
06-22-2008, 07:00 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،



أخواتي نـور آلـدنيـآ http://www.crbon.com/uploads/06-2008/f71ee7bb87.gif شموس http://www.crbon.com/uploads/06-2008/f71ee7bb87.gif نور التوحيد



بـــارك الله فـــيـــكــــنَّ على المشاركة الطيبة



جعلها الله في ميزان حسناتكنَّ إن شاء الله



أتمنى للجميع الإستفادة من الموضوع



http://www.crbon.com/uploads/06-2008/f05677ce1f.gif

إيمـان
06-22-2008, 05:02 PM
بســم الله الـرحمــن الرحيــم



السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،،



جزاااااكِ الله خيراً غاليتى الفقيرة الى ربها



طرح رائع ومميز جداً



وبالفعل كما قال الأخوات من عرف لغة قوم أمن شرهم



وللأسف معظم الدول العربية تعتمد على الغرب فى الإستعانة بمنتجاتهم



ولذلك اصبح من الضرورة معرفة لغتهم



وأيضاً حتى نستطيع التواصل معهم والتعبير عن آرائنا



ولكن المؤسف ان نحول مدارسنا الى مدارس لغات ونتجاهل اللغة العربية



بل تصبح لغة القرآن لغة هامشية فى حياة أبنائنا



نعم تعلم اللغات ضرورة وليست ترف ولكن ليس على حساب لغتنا العربية





http://islamroses.com/zeenah_images/776.gif

الفقيرة الى ربها
06-23-2008, 02:24 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،



جزانا و إياكِ أختي أيمان



شكـــــرًا لِمشاركتكِ الطيبة



نعم تعلم اللغات ضرورة وليست ترف ولكن ليس على حساب لغتنا العربية

فعـــلاً صدقتِ أختي



http://www.crbon.com/uploads/06-2008/33d9708d82.gifبــــــارك الله فيــــــــكِhttp://www.crbon.com/uploads/06-2008/33d9708d82.gif

قنوت
06-28-2008, 11:04 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،تعلم اللغات الاجنبية ضرورة وليس ترف



لان تعلم اللغات هو المعرفة والعلوم في شتى الميادين



وتعلم اللغات ان نواكب الزمن والتطورات الحاصلة في عالم الاتصال والمعلوماتية



تعلم اللغات نحتاجها في ابسط الامور عند سفرنا للخارج للعلاج مثلا او الدراسة او الاستجمام او اكثر من ذلك للدعوة



تعلم اللغات ان نفهم ما يدور حولنا ولا نظل نتفرج... وقد نصفق لكلمة نعتبرها مدحا وقد تكون شيئا اخر



تعلم اللغات هو من العلم وان نتعلم من المهد الى اللحد



ستظل لغتي العربية شامخة لانها لغة القران

ام الأولاد
06-29-2008, 02:24 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،اختي الفقيرة الى ربها دائما تتحفينا بمواضيعك المفيدة والنيرة



وأقول بأن تعلم اللغات الأجنبية ضرورة وضرورة قصوى في عصرنا الحالي حتى نعلم ما يدور من حولنا



ونتعلم كل جديد ولايفوتنا شئ ولكن ليس على حساب لغتنا الأم



بوركت والله يعطيك العافية........................

ام حمدي
06-29-2008, 06:10 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

اشكرك عزيزتي علي هذا الاستفتاء الرائع

انا اري انوا اللغه ضروري وضروري جدا وليست ترف

في ظل هذا التفتح السريع وكيف تعرف ماذا يجري من حولنا

من ثقافات وحضارات الدول الاجنبيه

وكي نأمن شرهم

بس المهم ما ننسي اهم لغه وهي لغتنا الغاليه لغه القران اللغه العربي

لاني كثير اجد عرب بعرفوا عده لغات والعربي ليس منهم

اشكرك مره اخري

دمتم بود

الفقيرة الى ربها
06-30-2008, 01:36 AM
http://www.crbon.com/uploads/06-2008/2aef65584b.gif



حياكنَّ الله أخواتي الغاليات



ستظل لغتي العربية شامخة لانها لغة القران

ماشاء الله لاَبد فعلاً



أسعدتني عودتكِ حبيبتي بارك الله فيكِ على المشاركة



http://www.crbon.com/uploads/06-2008/55a6d064a4.gif



ولكن ليس على حساب لغتنا الأم

أكيــــــــد



اشكرك عزيزتي

وكيف تعرف ماذا يجري من حولنا

من ثقافات وحضارات الدول الاجنبيه

العفو أختي فاطمة



صدقتِ أختي فكيف نتعايش مع هذا العالم الذي يخاطبنا بلسان آخر؟



وكيف نصل إلى الفكر الآخر ومعرفة أهدافه وغاياته؟



أسعدني مروركِ حبيبتي تسلمي



http://www.crbon.com/uploads/06-2008/4f6907b24f.gif

الفقيرة الى ربها
06-30-2008, 01:45 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،



فتعلم اللغة سواء كانت أجنبية أو عربية محلية أو دولية هي تعتبر أساسًا



لا بد للشخص أن يتعلمها فهناك مواقف تحصل على أي طرف منا



لا نستطيع التعامل معها لعدم إلمامنا باللغة التي يتخاطب بها هؤلاء الأشخاص



فتعتبر لغة نحتاج إلى تعلمها وهي ضرورية وليست ترفاً



فهي المشكلة التي نواجهها عندما يسافر أحدنا إلى إحدى الدول الأجنبية



فكيف يستطيع أن يتعامل معهم وهو لا يعرف أو ليس على علم ودراية



بما يتخاطب به هؤلاء الأشخاص



فتعلم اللغة الأجنبية ضرورة لأجل التعايش معهم ومعرفة مفردات كلماتهم



وحتى لا نقع في أشياء نحن نكون سببا فيها لعدم فهمنا وإدراكنا وتعلمنا تلك اللغة



فاللغات هي وسائل العصر ويجب التعامل معها ودراستها ومعرفتها



لضرورتها وإحتياج الأشخاص إليها.



http://www.crbon.com/uploads/06-2008/39c573d572.gif

الزهراء
06-30-2008, 04:09 AM
بســم الله الـرحمــن الرحيــم

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،،



جزاك الله خيراً غاليتي الفقيرة الى ربها على هذا الموضوع المهم جدا



وصراحة تأخرت بالرد لعدة أسباب وأنا كنت أقصد التأخير



اول سبب أن رأي مخالف تقريبا لرأي الاخوات



وثانيا أنا مع تعلم اللغة الانكليزية في حالة الضرورة فالأولى أن نتعلم لغتنا العربية لغة القرآن ولغة نبينا محمد صلى الله عليه وسلم



وبالمناسبة أشكر أختي الغالية إيمان على رأيها الطيب فكان أكثر راي قريب من هدي النبي صلى الله عليه وسلم في هذا الامر



وسوف أضع لكن فتوى بخصوص هذا الامر أتمنى من كل قلبي من كل أخت ردت هنا او تريد الرد ان تتطلع على الفتوى والكلام الرائع فيها



هذه هي الفتوى



هي طويلة لكنها هامة جدا





حكم التحدث باللغة الانجليزية دون الحاجة لذلك السؤال: ماحكم التحدث باللغة ( الانجليزية ) دون الحاجة لذلك ؟ وأرجو كتابة المرجع لكي أستند عليه .



الجواب:



الحمد لِلَّه

أولا :

يقرر علماء اللسانيات والأصوات أن اللغات في العالم بلغت ما يقرب من ثلاثة آلاف لغة ، وأنها تختلف في مستوياتها ، فمنها اللغة الراقية والمتصرفة والثرية ومنها دون ذلك .

واللغة العربية تتربع في قمة هرم اللغات ، لما لها من خصائص ذاتية في حروفها وكلماتها التي تقوم على أصول ثلاثية في الغالب ، وتناوبِ الصيغ في أداء المعنى ، وتقارُبِ معاني ألفاظها مع الأصوات ، وكذلك للخصائص التي تحملها معاني التراكيب اللغوية ، فيما يسمى بـ " علم البلاغة " .

ولذلك كانت اللغة العربية لغة كتاب الله الخالد ، القرآن الكريم ، وقد اختارها الله سبحانه لتكون اللسان الذي أنزل به كتابه ، قال الله تعالى : ( وَإِنَّهُ لَتَنْزِيلُ رَبِّ الْعَالَمِينَ * نَزَلَ بِهِ الرُّوحُ الْأَمِينُ * عَلَى قَلْبِكَ لِتَكُونَ مِنَ الْمُنْذِرِينَ * بِلِسَانٍ عَرَبِيٍّ مُبِينٍ ) الشعراء /192-195

الإمام الشافعي رحمه الله :

" ولسان العرب أوسع الألسنة مذهباً ، وأكثرها ألفاظاً ، ولا نعلمه يحيط بجميع علمه إنسان غيرُ نبي " انتهى . الرسالة (34)

وقد شهد أهل العلم باللغات بأفضلية اللغة العربية على غيرها من اللغات .

يقول ابن جني في "الخصائص" (1/243) :

" إنا نسأل علماء العربية ، ممن أصله أعجمي ، وقد تدرب قبل استعرابه عن حال اللغتين ، فلا يجمع بينهما ، بل لا يكاد يَقبل السؤال عن ذلك لبعده في نفسه ، وتقدُّمِ لطف العربية في رأيه وحسه ، سألت غير مرة أبا علي ( يعني الفارسي إمام اللغة المعروف ) عن ذلك ، فكان جوابه عنه نحو ما حكيته " انتهى .

ويقول ابن سنان الخفاجي في "سر الفصاحة" (45) :

" لا خفاء بميزاتها على سائر اللغات وفضلها " انتهى . ثم توسع في شرح ذلك .

وانظر كتاب "البلاغة المفترى عليها" لفضل حسن عباس (19-78) .

ثانيا :

ومن عرف للغة العربية فضلها وأهميتها أدرك ما ينبغي عليه من شديد العناية بها ، خاصة وأن الصلاة وهي أهم عبادات المسلم لا تصح إلا بتلاوة كتاب الله العربي ، لذلك كان المسلمون في شرق الأرض وغربها يتعلمون العربية على اختلاف أجناسهم وأعراقهم ، حفاظا على وحي الله تعالى الذي أنزله بهذه اللغة ، فإنَّ حفظَ القوالب حفظٌ للمعاني .

اللهم إلا أننا أصبحنا نجد في عصرنا هذا من يزهد في لغة القرآن ، فينسبها تارة للعجز ، وأخرى للصعوبة ، لم يغادر شبهة أو تهمة إلا وحاول إلصاقها بها ، ولكن الله سبحانه وتعالى قيض له من يبين فساد مقالته ، وبطلان دعواه .

كما أننا نجد في زماننا من يزهد بلغته العربية ، تبعية للغرب الذي سلب لُبَّه بمدنيته الزائفة ، وحضارتِه الموهومة ، فأصبح يستبدل العبارات العربية بالكلمات ( الانجليزية ) تارة ، أو بـ ( الفرنسية ) تارة أخرى ، حتى انحرف لسانه عن لغته الأصيلة ، وانحرفت أخلاقه وأطباعه تبعا لذلك .

فلهؤلاء وأولئك أنقل لهم كلمة ضافية لشيخ الإسلام ابن تيمية ، أوفى فيها على المقصود ، وجمع فيها من المنقول والمعقول في هذا الموضوع ، فقال رحمه الله تعالى في "اقتضاء الصراط المستقيم" (1/204- 208) :

" اللسان العربي شعار الإسلام وأهله ، واللغات من أعظم شعائر الأمم التي بها يتميزون ، ولهذا كان كثير من الفقهاء ، أو أكثرهم ، يكرهون في الأدعية التي في الصلاة والذكر ، أن يدعى الله أو يذكر بغير العربية..

وأما الخطاب بها ( يعني الأعجمية ) من غير حاجة في أسماء الناس والشهور ، كالتواريخ ونحو ذلك ، منهي عنه مع الجهل بالمعنى بلا ريب .

وأما مع العلم به ، فكلام أحمد بَيِّنٌ في كراهته أيضا ، فإنه كره "آذرماه" ونحوه ، ومعناه : ليس محرما ، وأظنه سئل عن الدعاء في الصلاة بالفارسية فكرهه وقال : لسان سوء . وهو أيضا قد أخذ بحديث عمر رضي الله عنه الذي فيه النهي عن رطانتهم ، وعن شهود أعيادهم .

وهذا قول مالك أيضا ، فإنه قال : لا يُحرِم بالعجمية ولا يدعو بها ، ولا يحلف بها . وقال : نهى عمر عن رطانة الأعاجم وقال : " إنها خِبَّ " ( المكر والغش ، المدونة 1/62-63) ، فقد استدل بنهي عمر عن الرطانة مطلقا .

وقال الشافعي فيما رواه السلفي بإسناد معروف إلى محمد بن عبد الله بن الحكم قال : سمعت محمد بن إدريس الشافعي يقول :

" لا نحب ألا ينطق بالعربية فيسمي شيئا بالعجمية ، وذلك أن اللسان الذي اختاره الله عز وجل لسان العرب ، فأنزل به كتابه العزيز ، وجعله لسان خاتم أنبيائه محمد صلى الله عليه وسلم ، ولهذا نقول : ينبغي لكل أحد يَقدِرُ على تعلم العربية أن يتعلمها ؛ لأنها اللسان الأَوْلَى بأن يكون مرغوبا فيه ، من غير أن يحرم على أحد أن ينطق بالعجمية "

فقد كره الشافعي لمن يعرف العربية أن يسمي بغيرها ، وأن يتكلم بها خالطا لها بالعجمية ، وهذا الذي قاله الأئمة مأثور عن الصحابة والتابعين .

روى أبو بكر بن أبي شيبة في "المصنف" (9/11) حدثنا وكيع عن أبي هلال عن أبي بريدة قال : قال عمر : ما تعلم الرجل الفارسية إلا خَبَّ ( صار خَدَّاعًا ) ، ولا خَبَّ رجل إلا نقصت مروءته .

وقال حدثنا وكيع عن ثور عن عطاء قال : لا تعلموا رطانة الأعاجم ، ولا تدخلوا عليهم كنائسهم ، فإن السخط ينزل عليهم .

وهذا الذي رويناه فيما تقدم عن عمر رضي الله عنه . ( انظر مصنف عبد الرزاق 1/411)

وقال حدثنا إسماعيل بن علية عن داود بن أبي هند أن محمد بن سعد بن أبي وقاص سمع قوما يتكلمون بالفارسية فقال : ما بال المجوسية بعد الحنيفية .

ونقل عن طائفة منهم أنهم كانوا يتكلمون بالكلمة بعد الكلمة من العجمية :

قال أبو خلدة : كلمني أبو العالية بالفارسية .

وقال منذر الثوري : سأل رجل محمد بن الحنفية عن الجبن ، فقال : يا جارية اذهبي بهذا الدرهم فاشتري به نبيزا ، فاشترت به نبيزا ، ثم جاءت به ، يعني الجبن .

وفي الجملة : فالكلمة بعد الكلمة من العجمية أمرها قريب ، وأكثر ما كانوا يفعلون إما لكون المخاطب أعجميا ، أو قد اعتاد العجمية ، يريدون تقريب الأفهام عليه ، كما قال النبي صلى الله عليه وسلم لأم خالد بنت خالد بن سعيد بن العاص - وكانت صغيرة قد ولدت بأرض الحبشة لما هاجر أبوها - فكساها النبي صلى الله عليه وسلم خميصة وقال : ( يا أم خالد هذا سنا ) والسنا : بلغة الحبشة الحسن . البخاري (5845)

ورُوي عن أبي هريرة رضي الله عنه أنه قال لمن أوجعه بطنه : أشكم بدرد .

وأما اعتياد الخطاب بغير العربية التي هي شعار الإسلام ولغة القرآن ، حتى يصير ذلك عادة للمصر وأهله ، ولأهل الدار ، وللرجل مع صاحبه ، ولأهل السوق ، أو للأمراء ، أو لأهل الديوان ، أو لأهل الفقه ، فلا ريب أن هذا مكروه ، فإنه من التشبه بالأعاجم ، وهو مكروه ، ولهذا كان المسلمون المتقدمون لما سكنوا أرض الشام ومصر ولغة أهلهما رومية ، وأرض العراق وخراسان ولغة أهلهما فارسية ، وأهل المغرب ولغة أهلها بربرية ، عودوا أهل هذه البلادِ العربيةَ ، حتى غلبت على أهل هذه الأمصار مسلمهم وكافرهم ، وهكذا كانت خراسان قديما .

ثم إنهم تساهلوا في أمر اللغة ، واعتادوا الخطاب بالفارسية حتى غلبت عليهم ، وصارت العربية مهجورة عند كثير منهم ، ولا ريب أن هذا مكروه .

وإنما الطريق الحسن اعتياد الخطاب بالعربية حتى يتلقنها الصغار في الدور والمكاتب ، فيظهر شعار الإسلام وأهله ، ويكون ذلك أسهل على أهل الإسلام في فقه معاني الكتاب والسنة وكلام السلف ، بخلاف من اعتاد لغة ثم أراد أن ينتقل إلى أخرى ، فإنه يصعب عليه . واعلم أن اعتياد اللغة يؤثر في العقل والخلق والدين تأثيرا قويا بينا ، ويؤثر أيضا في مشابهة صدر هذه الأمة من الصحابة والتابعين ، ومشابهتهم تزيد العقل والدين والخلق .

وأيضا فإن نفس اللغة العربية من الدين ، ومعرفتها فرض واجب ، فإنَّ فهم الكتاب والسنة فرض ، ولا يفهم إلا بفهم اللغة العربية ، وما لا يتم الواجب إلا به فهو واجب ، ثم منها ما هو واجب على الأعيان ، ومنها ما هو واجب على الكفاية .

وهذا معنى ما رواه أبو بكر بن أبي شيبة حدثنا عيسى بن يونس عن ثور عن عمر بن يزيد قال : ( كتب عمر إلى أبي موسى الأشعري رضي الله عنه : أما بعد ، فتفقهوا في السنة ، وتفقهوا في العربية ، وأعربوا القرآن فإنه عربي )

وفي حديث آخر عن عمر رضي الله عنه أنه قال : ( تعلموا العربية فإنها من دينكم ، وتعلموا الفرائض فإنها من دينكم )

وهذا الذي أمر به عمر رضي الله عنه من فقه العربية وفقه الشريعة يجمع ما يحتاج إليه ؛ لأن الدين فيه فقه أقوال وأعمال ، ففقه العربية هو الطريق إلى فقه أقواله ، وفقه السنة هو الطريق إلى فقه أعماله " انتهى .

وسئل الشيخ ابن عثيمين رحمه الله في "اللقاء الشهري" (لقاء رقم 3/سؤال رقم 12) :

" السؤال : نجد أن بعض الناس ربما يتخاطب مع غيره من الشباب وغيرهم باللغة الإنجليزية أو ببعض مفرداتها ، هل يفرق هذا بين من كان في مجال عمل ، كما أننا نحن مثلاً في المستشفى نتخاطب مع زملائنا باللغة الإنجليزية غالباً ، ولو كان الأمر لا يحتاج للكلام ، ولكننا تعودنا ذلك بمقتضى مخالطتنا لهم ، فهل في هذا بأس ، وإذا تكلم الإنسان بكلمة من غير العربية فهل يأثم بذلك ؟

الجواب :

الكلام باللغة غير العربية أحياناً لا بأس به ، فإن النبي عليه الصلاة والسلام قال لطفلة صغيرة جارية قدمت من الحبشة فرآها وعليها ثوب جميل ، فقال : ( هذا سنا ، هذا سنا ) أي : هذا حسن ، كلمها باللغة الحبشية ؛ لأنها جاءت قريبة من الحبشة ، فخطاب من لا يعرف العربية أحياناً باللغة التي يفهمها هو لا بأس به ، وليس فيه إشكال ، لكن كوننا يأتينا هؤلاء القوم لا يعلمون اللغة العربية ، ثم نتعجم نحن قبل أن يتعربوا هم ، مثل أن تجد بعض الناس إذا خاطب إنساناً غير عربي بدل ما يقول : لا أعرف ، يقول : " ما في معلوم " . لماذا يقول : " ما في معلوم " ؟ لأجل أن يعرف ما يقول له ، والصحيح أن يقول له : لا أعرف ، حتى يعرف هو اللغة الصحيحة ، لكن مع الأسف الآن نخشى على أنفسنا أن نكون أعاجم " انتهى .

ويقول الشيخ ابن عثيمين أيضا رحمه الله "لقاء الباب المفتوح" (لقاء رقم 142/سؤال رقم 3):

" الذي ينطق بالعربية لا ينطق بغير العربية ، ولهذا كان عمر بن الخطاب يضرب الناس إذا تكلموا برطانة الأعاجم ، والعلماء كرهوا أن يكون التخاطب بلغة غير العربية لمن يعرف اللغة العربية ، ولذلك - مع الأسف الشديد - الآن عندنا هنا في السعودية التي هي أم العربية نجد بعضهم يتكلم باللغة غير العربية مع أخيه العربي ، بل بعضهم يعلم صبيانه اللغة غير العربية ، بل بعضهم يعلمهم التحية الإسلامية باللغة غير العربية ، سمعنا من يقول لصبيه إذا أراد مغادرته أو أتى إليه ، يقول : " باي باي " ..؟!! ثم نرى الآن مع الأسف الشديد أنه يوجد لافتات على بعض المتاجر باللغة غير العربية ، يعني : في بلادنا العربية يأتي العربي من البلد يقف على هذا الدكان لا يدري ما معناه ، وما الذي فيه ؟ ولا يدري ما هذا المتجر ؟ ويأتي إنسان أوروبي لا يعرف البلد ، ويقف ويعرف ما في الدكان ، لماذا ؟ لأن المكتوب باللافتة بلغته ، أما نحن فلا ، وهذا لا شك أنه من نقص التصور في شأننا في الواقع ، من عندك ممن يفهم من اللغة الإنجليزية ، أي : ولا (1%) من السكان ، ثم تجعل اللافتة على دكانك بهذه اللغة ! هذا أقل ما يكون حياءً من أهل البلد ، لكن الحقيقة أن القلوب ميتة ، وإلا كان يُهْجَر هذا الذي جعل دكانه باللغة غير العربية !! كان الذي ينبغي لنا نحن ونحن عرب ، والله أنت ما فتحت دكانك لنا ، إنما فتحته لأهل هذه اللغة ونقاطعه ، ولو أننا قاطعناه لكان غداً يكتبها بالحرف الكبير باللغة العربية ... " انتهى .

ويقول أيضا رحمه الله "لقاء الباب المفتوح" ( لقاء رقم/186/ سؤال رقم/15) :

" إذا خاطبك الإنسان بلغته أجب عليه بلغته ، لكن الأفضل أن تبقى الألفاظ الشرعية على ما كانت عليه ، ولذلك قال النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم : ( لا يغلبنكم الأعراب على صلاتكم العشاء فإنهم يدعونها العتمة ) ؛ لأن الأعراب يعتمون بالإبل ، وهي في كتاب الله العشاء ، فنهى الرسول عليه الصلاة والسلام أن يغلبنا الأعراب على لغتنا مع أنهم عرب ، لكن مع الأسف الآن أن المسلمين غلبتهم البربر والعجم على لغتهم ، فصاروا الآن يتعاملون باللغة الإنجليزية عندنا ، حتى بلغني أن بعض الناس من جهلهم في مجالسهم العادية يتكلمون باللغة الإنجليزية وهم عرب ، وهذا يدل على الضعف الشخصي إلى أبعد الحدود ، وعلى عدم الفقه في دين الله ، وكان عمر رضي الله عنه من حرصه على اللغة العربية التي هي لغة القرآن والحديث يضرب من يتكلم بالفارسية أو بالأعجمية " انتهى .

وانظر "الآداب الشرعية" لابن مفلح (3/432-433)



والله أعلم .





الإسلام سؤال وجواب



وأخيراً رايت في أجوبة أكثر الاخوات الحديث ( من عرف لغة قوم أمن شرهم )



بحثت كثيرا في هذا الحديث لم اجده ابدا



ارجو من اي اخت تعرف تخريج الحديث ان تخرجه لنا للفائدة



وجزاكن الله خيرا

أم البتول
06-30-2008, 01:16 PM
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته



جزاك الله خيرا مشرفتنا الغالية

الزهراء



على التوضيح

لكن لم نكتب على ((من من عرف لغة قوم أمن شرهم )) أنه حديث للرسول صلى الله عليه وسلم



بل جميعا كتب بأنها مقولة



ولكني بحثت لأتأكد لك من الحديث ووجدت هذا السؤال





السلام عليكم ورحمة الله وبركاته





هذه مقولة طلبت مني إحدى قريباتي أن أتأكد لها هل هي حديث أم لا ؟؟؟ فبحثت خلال النت ولم أجد جواباً شافياً فراسلت الشيخ عبد الرحمن السحيم وأفادنا جزاه الله خير ورأيت أن الخير في نشرها لتعم الفائدة





س / " من تعلم لغة قوم أمن مكرهم " هل هو حديث ؟؟







الجواب :



أعانك الله .



هذا ليس بِحديث ، وليس له إسناد يُروى به فيما أعلم .



ومعنى الحديث صحيح ، وقد أمَر النبي صلى الله عليه وسلم زيد بن ثابت أن يتعلم لغة اليَهود ؛ لأنه عليه الصلاة والسلام لا يأمنهم !

قال زيد بن ثابت : أمَرني رسول الله صلى الله عليه وسلم فَتَعَلَّمْتُ له كتاب يهود ، وقال : إني والله ما آمن يهود على كتابي . فتعلمته ، فلم يَمُرّ بِي إلاَّ نصف شهر حتى حذقته ، فكنت أكتب له إذا كَتب ، وأقرأ له إذا كُتب إليه . رواه الإمام أحمد وأبو داود والترمذي .



وفيه دليل على جواز تعلّم لُغات الكُفَّار إذا كان هناك حاجة لِتعلُّمها .



أما ما يُشاهَد في زماننا هذا من افتتان فِئام مِن المسلمين بِتعلُّم لُغات الكُفَّار بل والتفاخُر بها ، وربما كان هذا على حِساب لغة القرآن ، اللغة العربية ، فهذا ضَعْف وانْهِزامية !

وعلى هذا يُحمَل كراهة السَّلَف لِـعلُّم لُغات الكُفّار والتَّحَدُّث بألسنتهم مِن غير حاجة

قال عمر رضي الله عنه : لا تَعَلَّمُوا رَطَانة الأعاجم ، ولا تَدْخُلُوا عليهم في كَنائسهم يَوم عِيدهم ، فإن السُّخْطة تَنْزِل عليهم . رواه عبد الرزاق .



وكنت كتبت قبل سنوات مقالا بعنوان :

شيّـك على الإيميل ... وشوف المسج على الموبايل !

وهو هنا :

undefined (http://saaid.net/Doat/assuhaim/14.htm)



والله تعالى أعلم



الشيخ عبد الرحمن السحيم













ودمتن في حفظ الله ورعايته

قنوت
06-30-2008, 01:42 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،



بارك الله فيك اختي الزهراء



وهي مداخلة صغيرة







نحن مع تعلم اللغات وليس للتحدث بها دون الحاجة



لي عودة ان شاء الله

الزهراء
06-30-2008, 09:48 PM
بســم الله الـرحمــن الرحيــم

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،،



اختي الحبيبة ام البتول جزاك الله خيرا وبارك فيك على اهتمامك الطيب



ولكن أذكر ان مرة سألتني غاليتي الفقيرةالى ربها عن هذه المقولة هل هي حديث ام لا



فظلت معلقة في ذاكرتي



اشكرك من كل قلبي على التوضيح ووضع الفتوى المهمة



اختي الحبيبة الغالية على قلبي شمس



وانا قلت لا امانع من تعلم اللغة للضرورة



انتظر عودتك ان شاء الله أختي

الفقيرة الى ربها
07-01-2008, 02:06 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،



جزاااكِ الله خيرًا حبيبتي الزهراء



و بارك الله فيكِ أختي ام البتول على الفتوى بصراحة بحثت عنها طويلاً



و حياكِ الله أختي الغالية شمس

عطر السعادة
08-23-2008, 10:49 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

تسرني جدا المشاركة في هذا الموضوع

أنا أظن أن تعلم لغة من الغات الأجنبية أمر ضروري

أولا لأنني أحب تعلم أي لغة كانت

ثانيا اذا حدث وأن سافرت يوما فسيسهل علي التعامل مع الأشخاص الذين ألتقي بهم

الفقيرة الى ربها
08-24-2008, 05:13 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،



بارك الله فيكِ أختي عطر السعادة على المشاركة الطيبة



http://islamroses.com/zeenah_images/MfU56854.gif

أم أمامة
08-24-2008, 05:32 PM
السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،،

بســم الله الـرحمــن الرحيــم



أنا أرى أن تعلم اللغة للأسف أصبح اليوم ضروريا لدخولها في جل مجالات الحياه،

وطبعا هذا بسبب هوان المسامين فلو كانو أعزاء لانتشرت لغتهم ولغة القران وأهل الجنة،

ولكن للأسف هذا هو الواقع المرير،

لكن ليس معنى أن نتعلمها ان نتكلم بها دائما وبغير ضرورة بل نعتز بلغتنا ولا نتكلم إلا بها،

ولا نتكلم بالغات الأخرى إلا للضرورة.

أم أمامة
08-24-2008, 05:33 PM
بارك الله فيكم جميعا

ارائكم كلها طيبة

الفقيرة الى ربها
09-01-2008, 01:10 AM
لكن ليس معنى أن نتعلمها ان نتكلم بها دائما وبغير ضرورة بل نعتز بلغتنا ولا نتكلم إلا بها،

ولا نتكلم بالغات الأخرى إلا للضرورة.



صدقتِ أختي أكيد



جزاكِ الله خيرًا أختي أم أمامة على المشاركة



http://islamroses.com/zeenah_images/a42122155e.gif