رقم المشاركة : [ 16  ]
قديم 03-01-2012, 09:12 PM
totah..al 3ssal
زهرة متميزة
رقم العضوية : 14175
تاريخ التسجيل : Aug 2009
عدد المشاركات : 2,715
قوة السمعة : 0

totah..al 3ssal
إرسال رسالة عبر MSN إلى totah..al 3ssal
غير متواجد
 
افتراضي
امين

نورتن يا غاليات

اسال الله ان يثيبكم


توقيع totah..al 3ssal


انا قصيدة غلااا سابقاً



 

 



  رقم المشاركة : [ 17  ]
قديم 05-27-2012, 04:25 AM
بدوية
زهرة متميزة
رقم العضوية : 11742
تاريخ التسجيل : Feb 2009
عدد المشاركات : 649
قوة السمعة : 0

بدوية
غير متواجد
 
افتراضي
جزاكِ الله الجنه وجعله ياااارب في ميزان حسناتكِ


توقيع بدوية








 

 



  رقم المشاركة : [ 18  ]
قديم 05-27-2012, 05:18 AM
أم يحيى
زهرة متميزة
رقم العضوية : 16564
تاريخ التسجيل : Dec 2011
عدد المشاركات : 1,054
قوة السمعة : 0

أم يحيى
غير متواجد
 
افتراضي
بارك الله لكِ جهودك حبيبتى

(قصيدة غلا)

وجعله الله فى ميزان حسناتك



توقيع أم يحيى





 

 



  رقم المشاركة : [ 19  ]
قديم 09-04-2012, 02:13 AM
totah..al 3ssal
زهرة متميزة
رقم العضوية : 14175
تاريخ التسجيل : Aug 2009
عدد المشاركات : 2,715
قوة السمعة : 0

totah..al 3ssal
إرسال رسالة عبر MSN إلى totah..al 3ssal
غير متواجد
 
افتراضي
نورتوا يا غالياات



الحين بنزل فتوى جديده


توقيع totah..al 3ssal


انا قصيدة غلااا سابقاً



 

 



  رقم المشاركة : [ 20  ]
قديم 09-04-2012, 02:16 AM
totah..al 3ssal
زهرة متميزة
رقم العضوية : 14175
تاريخ التسجيل : Aug 2009
عدد المشاركات : 2,715
قوة السمعة : 0

totah..al 3ssal
إرسال رسالة عبر MSN إلى totah..al 3ssal
غير متواجد
 
افتراضي
[background=rgb(240, 240, 240)]العنوان:[/background]

[background=rgb(240, 240, 240)]تقديم السعي على طواف الحج[/background]

[background=rgb(240, 240, 240)]المجيب:[/background]

أ.د. عبد الله بن محمد الطيار

[background=rgb(240, 240, 240)]أستاذ جامعي في جامعة القصيم [/background]

[background=rgb(240, 240, 240)]التصنيف :[/background]

[background=rgb(240, 240, 240)]الفهرسة/ كتاب الحج والعمرة/ صفة الحج/مسائل متفرقة [/background][background=rgb(240, 240, 240)]التاريخ[/background][background=rgb(240, 240, 240)]26/11/1427هـ[/background]

[background=rgb(240, 240, 240)]السؤال:[/background]

[background=rgb(240, 240, 240)]حججت مع زوجتي قبل ثلاث سنوات، وبعد المبيت بمزدلفة خرجنا منها قبل طلوع الفجر، حيث كنا مرتبطين مع بعض الحجاج في حملة، ووصلنا إلى منى ورمينا الجمرة الأولى، وحلقنا قبل طلوع الشمس- مع الفجر تقريبًا- ثم ذهبنا إلى موقع الحملة، وفي الساعة الثامنة صباحًا قمنا بدفع مبلغ للبنك ليذبح نيابة عنا، وفي العصر من نفس اليوم ذهبنا إلى مكة ولم نطف، بل سعينا سعي الحج فقط؛ حيث أردنا تأخير طواف الحج مع طواف الوداع، وفي اليوم الثاني عشر طفنا طواف الحج ولم نسع، ثم غادرنا مكة، هل علينا شيء فيما فعلنا بتفريقنا بين السعي والطواف، وكذلك وصولنا إلى منى قبل الفجر، ورمينا وحلقنا قبل طلوع الشمس يوم العيد؟ أفيدونا جزاكم الله خيرًا. [/background]







[background=rgb(240, 240, 240)]الجواب:[/background]

[background=rgb(240, 240, 240)]الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد: [/background]

حجكم صحيح، وعملكم لا شيء فيه، فانصرافكم من مزدلفة قبل طلوع الفجر، لا حرج عليكم فيه؛ لأنكم من أهل الأعذار، ورميكم للجمرة أنتم معذورون فيه، فقد رخص رسول الله -صلى الله عليه وسلم- للضعفة بالانصراف والرمي قبل طلوع الفجر.

وقيامكم بالحلق أو التقصير قبل دفع النقود للبنك لا حرج فيه أيضًا، وإن كان خلاف الأفضل، فالسنة تقديم نحر الهدي على الحلق، ولكن يجوز تقديم الحلق على النحر، وهكذا أيضًا سعيكم قبل الطواف لا حرج فيه في أصح قولي العلماء؛ لأن الرسول صلى الله عليه وسلم- ما سئل عن شيء يوم العيد في حجة الوداع قدم أو أخر إلا قال: "افْعَلْ وَلاَ حَرَجَ". رواه البخاري (83) ومسلم (1306)، من حديث عبد الله بن عمرو، رضي الله عنهما، وقد ثبت: سعيت قبل أن أطوف. فقال صلى الله عليه وسلم: "افْعَلْ وَلاَ حَرَجَ". رواه أبو داود (2015)، من حديث أسامة بن شريك، رضي الله عنه، فدل هذا على جواز تقديم السعي على الطواف إلى آخر يوم، وهنا يدخل طواف الوداع في طواف الإفاضة، ويصدق على من أخَّر طواف الإفاضة أنه آخر عهده بالبيت، وبهذا تبين أن عملكم لا شيء فيه، وأن حجكم صحيح ولا يلزمكم شيء بحمد الله. وصلى الله على نبينا محمد.


توقيع totah..al 3ssal


انا قصيدة غلااا سابقاً



 

 



  رقم المشاركة : [ 21  ]
قديم 09-04-2012, 02:21 AM
totah..al 3ssal
زهرة متميزة
رقم العضوية : 14175
تاريخ التسجيل : Aug 2009
عدد المشاركات : 2,715
قوة السمعة : 0

totah..al 3ssal
إرسال رسالة عبر MSN إلى totah..al 3ssal
غير متواجد
 
افتراضي
[background=rgb(240, 240, 240)]العنوان:[/background]

[background=rgb(240, 240, 240)]هل يكفر الحج الذنوب كلها؟![/background]

المجيب :

وليد بن علي الحسين

[background=rgb(240, 240, 240)]عضو هيئة التدريس بجامعة القصيم[/background]

[background=rgb(240, 240, 240)]التصنيف :[/background]

[background=rgb(240, 240, 240)]الفهرسة/ كتاب الحج والعمرة/مسائل متفرقة [/background][background=rgb(240, 240, 240)]التاريخ[/background][background=rgb(240, 240, 240)]27/11/1427هـ[/background]

[background=rgb(240, 240, 240)]السؤال:[/background]

[background=rgb(240, 240, 240)]هل يكفر الحج الذنوب كلها سواء كانت صغائر أو كبائر، في حق الله أو في حق الناس؟ [/background]







[background=rgb(240, 240, 240)]الجواب:[/background]

[background=rgb(240, 240, 240)]الحمد لله وحده، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده، وبعد:[/background]

فإن الحج من أفضل الأعمال الصالحة. وقد ورد في فضله أنه يمحق الخطايا وسبب لغفران الذنوب. ومن الأحاديث الواردة في فضله ما يأتي:

عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم: أي العمل أفضل؟ قال: "إيمان بالله ورسوله". قيل: ثم ماذا؟ قال: "الجهاد في سبيل الله" قيل: ثم ماذا؟ قال: "حج مبرور". رواه البخاري (26) ومسلم (83).

قال الرسول صلى الله عليه وسلم: "من حج هذا البيت فلم يرفث ولم يفسق رجع كيوم ولدته أمه" رواه البخاري (1819، 1820) ومسلم (1350).

قال صلى الله عليه وسلم: "الحج المبرور ليس له جزاء إلا الجنة". رواه البخاري (1773) ومسلم (1349).

روى الإمام مسلم (121) في قصة إسلام عمرو بن العاص رضي الله عنه قال: لما جعل الله الإسلام في قلبي أتيت النبي صلى الله عليه وسلم، فقلت: ابسط يمينك فلأبايعك، فبسط يمينه، قال: فقبضت يدي. فقال: "مالك يا عمرو؟" قلت: أردت أن أشترط. قال: "تشترط ماذا؟" قلت: أن يغفر لي. قال: "أما علمت أن الإسلام يهدم ما كان قبله، وأن الهجرة تهدم ما كان قبلها، وأن الحج يهدم ما كان قبله"؟.

فالحج وغيره من صالح الأعمال من أسباب تكفير السيئات، إذا أداها العبد على وجهها الشرعي.

وقد اختلف الفقهاء في الحج هل يكفر عن الكبائر أم لا، فذهب بعض الفقهاء إلى أن الكبائر لابد لها من توبة؛ لما في صحيح مسلم (233) عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "الصلوات الخمس، والجمعة إلى الجمعة، ورمضان إلى رمضان، مكفرات ما بينهن إذا اجتنب الكبائر". وذهب بعض الفقهاء كالإمام ابن المنذر رحمه الله وجماعة من أهل العلم إلى أن الحج المبرور يكفر جميع الذنوب؛ لظاهر الأحاديث السابقة.

وأما الذنوب التي فيها حقوق العباد فإن من شروطها أن تبرأ الذمة منها، إما بردها لأصحابها وإما بتنازلهم عنها. ويؤيد ذلك أن الشهادة في سبيل الله، وهي من أعظم الأعمال الصالحة، لا تكفِّر حقوق العباد، كما ورد في حديث: "يغفر الله للشهيد كل شيء إلا الديْن" أخرجه مسلم (1886). لكن قد يكون للحج أثر في تجاوز العباد عن حقوقهم، ومسامحتهم عنها، ويكون هذا من بركات شعيرة الحج؛ لعظم ما تتضمنه من الشعائر التعبدية وتحقيق العبودية والخضوع لله -عز وجل-.‏

وقد ذكر الفقهاء أن من أراد أن يحج فعليه أن يبادر إلى التوبة النصوح من جميع الذنوب والخطايا لقوله تعالى: "وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعًا أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ" [النور:31].

وحقيقة التوبة الإقلاع عن الذنوب، وتركها، والندم على ما مضى منها، والعزيمة على عدم العودة إليها.

ومن كانت عنده مظالم للناس فعليه أن يردها، وأن يتحلل منها قبل السفر للحج حتى يكون حجه مبروراً.

والله تعالى أعلم، وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم.


توقيع totah..al 3ssal


انا قصيدة غلااا سابقاً



 

 



  رقم المشاركة : [ 22  ]
قديم 09-05-2012, 11:49 AM
حجابي رمز عفتي
زهرة متميزة
رقم العضوية : 16107
تاريخ التسجيل : May 2011
عدد المشاركات : 1,725
قوة السمعة : 0

حجابي رمز عفتي
غير متواجد
 
افتراضي
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بارك الله بك غاليتي

فتاوى جداً مفيده

أسأل الله أن تكون في ميزان حسناتك


توقيع حجابي رمز عفتي




 

 



  رقم المشاركة : [ 23  ]
قديم 09-05-2012, 02:10 PM
زينة التوحيد
زهرة متميزة
رقم العضوية : 17026
تاريخ التسجيل : Aug 2012
عدد المشاركات : 1,440
قوة السمعة : 0

زينة التوحيد
غير متواجد
 
افتراضي
باركك الرحمن اختي على هذه الفتاوى

بارك الله بقولك وعملك


توقيع زينة التوحيد

 

 



  رقم المشاركة : [ 24  ]
قديم 10-23-2012, 09:42 AM
ام نــورا
مشرفة
الصورة الرمزية ام نــورا
رقم العضوية : 9034
تاريخ التسجيل : Aug 2008
عدد المشاركات : 8,349
قوة السمعة : 0

ام نــورا
غير متواجد
 
افتراضي
جزاك الله كل خير وجعله في ميزان حسناتك







توقيع ام نــورا



 

 




مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع






الساعة الآن 06:35 AM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018
جميع الحقوق محفوظة لـ منتديات زهور الإسلام