رقم المشاركة : [ 1  ]
قديم 09-24-2011, 05:13 PM
نور التوحيد
مشرفة
رقم العضوية : 5952
تاريخ التسجيل : Oct 2007
عدد المشاركات : 11,369
قوة السمعة : 0

نور التوحيد
غير متواجد
 
افتراضي




















عضل البنات بين الدين والعادات



الحمدُ لله نحمده ونستعينه ونستغفره، ونعوذُ بالله من شرور أنفسنا وسيئاتِ أعمالنا, من يهدِه الله فهو المهتدي ومن يضللْ فلا هاديَ له، وأشهدُ أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد أنَّ محمَّدًا عبده ورسوله،أمَّا بعد:

العَلاقةُ بين الرجلِ والمرأة وما طبع الله - تعالى - في كلٍّ منهما من صفاتٍ وخصائصَ - تبيِّنُ أنَّه لا غنًى للرَّجلِ عن المرأةِ، ولا غنًى للمرأةِ عن الرجلِ؛ لأنَّ كلاًّ منهما يكملُ الآخر؛ ولذلك كان الزَّواجُ فطرةً طبيعية فطرَ اللهُ - تعالى - الإنسانَ عليها، وأنَّ الإعراضَ عنه مع توفُّرِ شروطِه ومتطلباتِه الشَّرعية تنطعٌ في الدِّين وتزمُّت مذموم.



وتسويفُ زواجِ المرأة سواء كانتْ مطلقةً أو بكرًا مما لا أصلَ له في الشريعةِ، فهذا هو العَضْلُ وهو يعدُّ من أخطرِ مظاهر انتهاكِ حقوقِ المرأة في عالمنا المعاصر، وهو للأسفِ الشَّديدِ منتشرٌ في مجتمعاتِنا الإسلامية، وله صورٌ متعدِّدة؛ مثل؛ رفض زواجِها من رجلٍ لا يُعاب عليه في دينِه أو خلقِه، أو إجبارها وبغير رضاها على الزَّواجِ من رجلٍ في عمرِ أبيها لا تريدُه زوجًا لها، أو حجزها لقريبٍ لها من العائلةِ أو القبيلة لهوى نفسٍ، ولو كان لا خُلقَ له ولا دين، أو للاستفادةِ من مالِها إن كانت تعملُ أو لها إرثٌ من زوجٍ مُتوفى أو ما أشبهه، كلُّ هذه الصورِ من العضلِ الذي نهى الله عنه في قولِه - تعالى -: ﴿ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا يَحِلُّ لَكُمْ أَنْ تَرِثُوا النِّسَاءَ كَرْهًا وَلَا تَعْضُلُوهُنَّ لِتَذْهَبُوا بِبَعْضِ مَا آتَيْتُمُوهُنَّ إِلَّا أَنْ يَأْتِينَ بِفَاحِشَةٍ مُبَيِّنَةٍ وَعَاشِرُوهُنَّ بِالْمَعْرُوفِ فَإِنْ كَرِهْتُمُوهُنَّ فَعَسَى أَنْ تَكْرَهُوا شَيْئًا وَيَجْعَلَ اللَّهُ فِيهِ خَيْرًا كَثِيرًا ﴾ [النساء : 19]

ضرر العضل على البنات:

الدِّين ينهى عن هذا العملِ المشين؛ لأنَّه - أي الدين - لا يهينُ المرأةَ، بل يكرمُها في جميعِ أطوار حياتِها؛ أمًّا وزوجةً وأختًا وابنة، والنبي - صلَّى الله عليه وسلَّم – قال: ((لا ضَرَرَ ولا ضِرَار))؛حديث حسنٌ رَواهُ ابنُ ماجَه.



وقال ابنُ العثيمين - رحمه الله - في شرحِ الأربعين النووية مختصرًا: "الحديثُ أصلٌ عظيم في أبواب كثيرة، ولا سيما في المعاملات: كالبيعِ والشِّراء والرَّهنِ والارتهان، وكذلك في الأنكحةِ، يضارُّ الرجلُ زوجتَه أو هي تضار زوجَها، وكذلك في الوصايا يوصي الرجلُ وصيةً يضرُّ بها الورثةَ.

فالقاعدةُ: متى ثبت الضَّررُ وجب رفعُه، ومتى ثبتَ الإضرارُ وجب رفعُه مع عقوبةِ قاصدِ الإضرار". اهـ.



ولا ريبَ أنَّ العضْلَ من أعظمِ الأضرار للمرأةِ على الإطلاقِ كما لا يخفى،وعدمُ تزويجِ البنتِ بلا مبررٍ شرعي له آثارٌ سيئة، وعلماء الصِّحةِ النفسية وأهلُ الاختصاصِ أجمعوا على أنَّ "عضل البنات" انتهاكٌ لحقوقهنَّ، وقد يؤدِّي هذا إلى إصابتهنَّ بالاضطراباتِ النفسية والاكتئاب، والقلقِ والعزلة، وربَّما ينتهي الأمرُ بالانتحار!!



وأنا ككاتبٍ وداعيةٍ أرى أنَّ من أخطرِ آثارِ هذه المشكلة: عقوق الوالدين، وجحود فضلِهما، وربَّما ضياع شرفِ البنت وكرامتِها؛ لأنَّها قد ترضى بمن يتقدَّمُ لها لخلقٍ أو دين أو غير ذلك مع قدرتِه على الزَّواج ومؤنته, فيرفض وليُّ أمرِها دومًا لأسبابٍ غيرِ شرعية؛ مثل:

• قوله: ما زالتْ ابنتُنا صغيرةً على الزَّواج.

• وقوله: لا بدَّ من تكميلِ تعليمِها أولاً.

• وقوله: نريدُ رجلاً بمواصفاتٍ خاصة.

وما أشبه ذلك، فهذه المعاذيرُ قد تَدْخلُ في العضْلِ الممقوت شرعًا - هذا من جِهةِ الولي - ومن جهةِ البنت يدعوها الشَّيطانُ ورفيقات السوءِ ممن تختلط بهن إلى العقوقِ، وربَّما الهرب للزَّواجِ من خلفِ عيونِ الأهل، ولعلَّكم سمعتُم في مصر عن زواجِ الدَّمِ والكاسيت والهبة، والزَّواج العرفي الزَّائف الذي لا تتوفَّرُ فيه أركانُ الزواج الشرعي، والذي يتمُّ من خلفِ عيون أولياءِ المرأة، مع شبابٍ طائشٍ لا يعرفُ من الدِّين إلا اسمَه، ومن الإسلام إلا رسمَه،ولا ريب أنَّ كلَّ صورِ وأنواع هذا الزَّواج (المودرن) الذي أحدثه الشَّبابُ لإشباعِ الغريزة الجنسية - ما هو إلا زنا!



وعندما يفرُّ الجاني بفعلتِه، أو يلفظها هربًا من تبعاتِ هذا الزَّواج المحرَّم، بعد أن ذاق عسيلتَها وانتفخت بطنُها، يتبرأ منها الأهلُ والأصدقاء وظُنَّ شرًّا ولا تسأل عن الخير!



وكثيرٌ من النَّاس - إلا من رحم ربي - عن أمرِ الدِّين وسماحتِه ويسرِه في جهلٍ وغفلة، وحسبنا الله ونعم الوكيل.

كلمةٌ ونصيحة لأولياء الأمور:

أقولُ لأولياءِ هذا العصر؛ عصر التبرُّجِ والانفتاح على العالم؛ عصرِ الفِتَن والاختلاط والمساواة؛ عصرٍ صار فيه الحديثُ عن الحقِّ والدِّفاع عن الدِّين تنطعًا وتشدُّدًا وغلوًّا, وطغتِ العاداتُ والتقاليد والبدع على تعاليمِ الكتاب والسنة، أقول لهم: إنَّ الزواجَ نعمةٌ من الله - تعالى - وتأجيله بالنسبةِ للبنت بلا مبررٍ شرعي عَضْلٌ ممقوت، ودعوةٌ لفتنةِ فتياتكنَّ وهلاكهنَّ، فلا تكونوا من أهلِ الغفلة والهوى وعمى البصَر والبصيرة.



ونصيحتي لهم إن كانوا مسلمين حقًّا: لكم في رسول - الله صلَّى الله عليه وسلَّم - أسوةٌ حسنة, فقد ثبت قولُه في الحديثِ ناصحًا النِّساءَ وأولياءَ أمورهنَّ: ((إذا أتاكم من ترضون دينَه وخلقَه فزوِّجوه، إلاَّ تفعلوا تكنْ فتنةٌ في الأرضِ وفسادٌ عريض))؛ حسنه الألباني في: "الإرواء": (ح/1868).

والله من وراء القصد وهو يهدي السبيل



وكتبه/ الكاتب والداعية الإسلامي المصري سيد مبارك


توقيع نور التوحيد


 

 



  رقم المشاركة : [ 2  ]
قديم 09-24-2011, 06:37 PM
د.إيمان مصباح
المشرفة العامة
رقم العضوية : 12245
تاريخ التسجيل : Mar 2009
عدد المشاركات : 5,230
قوة السمعة : 0

د.إيمان مصباح تم تعطيل التقييم
غير متواجد
 
افتراضي
السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــه




((إذا أتاكم من ترضون دينَه وخلقَه فزوِّجوه، إلاَّ تفعلوا تكنْ فتنةٌ في الأرضِ وفسادٌ عريض))




اللهم صل وسلم على سيدنا محمد















توقيع د.إيمان مصباح











قال الإمام أحمد بن حنبل رحمه الله



دين النبي محمد أخبار نعم المطية للفتى آثار



لا تعدلن عن الحديث وأهله فالرأي ليل والحديث نهار



ولربما غلط الفتى أثر الهدى والشمس بازغة لها أنوار





 

 



  رقم المشاركة : [ 3  ]
قديم 09-25-2011, 04:04 PM
نور التوحيد
مشرفة
رقم العضوية : 5952
تاريخ التسجيل : Oct 2007
عدد المشاركات : 11,369
قوة السمعة : 0

نور التوحيد
غير متواجد
 
افتراضي

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة إيمان مصباح' post='482319' date='Sep 24 2011, 06:37 PM

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــه




((إذا أتاكم من ترضون دينَه وخلقَه فزوِّجوه، إلاَّ تفعلوا تكنْ فتنةٌ في الأرضِ وفسادٌ عريض))




اللهم صل وسلم على سيدنا محمد















وسلمت لنا من كل سوء غاليتي ايمان





بارك الله فيك واجزل لك العطاء


توقيع نور التوحيد


 

 



  رقم المشاركة : [ 4  ]
قديم 09-26-2011, 08:06 AM
ام حمدي
مشرفة
رقم العضوية : 7382
تاريخ التسجيل : Mar 2008
عدد المشاركات : 12,846
قوة السمعة : 0

ام حمدي
غير متواجد
 
افتراضي
بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

نقل موفق ونصيحه من ذهب

جزاك الله خيرأ وبارك فيك

وبارك في الداعيه الفاضل

صاحب المقال


توقيع ام حمدي












رحم الله أبي واختي واسكنهم الله فسيح جناته

اللهم الهمنا الصبر علي فراقهم

اللهم يا مفرج الكرب افرج همي وهم امي وجميع المسلمين يا رب

اللهم ارحم موتانا وموتا جميع المسلمين يا رب واغفر له
م

 

 



  رقم المشاركة : [ 5  ]
قديم 09-27-2011, 12:44 PM
أم بـلال
المشرفة العامة
رقم العضوية : 13019
تاريخ التسجيل : May 2009
عدد المشاركات : 12,674
قوة السمعة : 0

أم بـلال تم تعطيل التقييم
غير متواجد
 
افتراضي
بســم الله الـرحمــن الرحيــم



السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،،






توقيع أم بـلال



 

 



  رقم المشاركة : [ 6  ]
قديم 09-27-2011, 11:13 PM
نور التوحيد
مشرفة
رقم العضوية : 5952
تاريخ التسجيل : Oct 2007
عدد المشاركات : 11,369
قوة السمعة : 0

نور التوحيد
غير متواجد
 
افتراضي

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ام حمدي' post='482444' date='Sep 26 2011, 07:06 AM

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،

نقل موفق ونصيحه من ذهب

جزاك الله خيرأ وبارك فيك

وبارك في الداعيه الفاضل

صاحب المقال




وفيك بارك اْختي الغاليه



جزاك الله خير الجزاء


توقيع نور التوحيد


 

 



  رقم المشاركة : [ 7  ]
قديم 09-27-2011, 11:14 PM
نور التوحيد
مشرفة
رقم العضوية : 5952
تاريخ التسجيل : Oct 2007
عدد المشاركات : 11,369
قوة السمعة : 0

نور التوحيد
غير متواجد
 
افتراضي

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم بـلال' post='482589' date='Sep 27 2011, 11:44 AM

بســم الله الـرحمــن الرحيــم



السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،،








الله يعافيك ويبارك لنا فيك

غاليتي ام بلال



انرت الصفحة


توقيع نور التوحيد


 

 



  رقم المشاركة : [ 8  ]
قديم 12-22-2014, 01:12 AM
ام نــورا
مشرفة
الصورة الرمزية ام نــورا
رقم العضوية : 9034
تاريخ التسجيل : Aug 2008
عدد المشاركات : 8,349
قوة السمعة : 0

ام نــورا
غير متواجد
 
افتراضي
[background=rgb(255, 255, 255)]جزاك الله خيرا [/background]





توقيع ام نــورا



 

 




مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع






الساعة الآن 11:44 PM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019
جميع الحقوق محفوظة لـ منتديات زهور الإسلام