رقم المشاركة : [ 1  ]
قديم 10-05-2005, 09:50 PM
لؤلؤة فى القلب
زهرة متميزة
رقم العضوية : 103
تاريخ التسجيل : Jan 2005
عدد المشاركات : 6,202
قوة السمعة : 0

لؤلؤة فى القلب
غير متواجد
 
افتراضي
<span style='font-size:15pt;line-height:100%'>ليالي شهر رمضان حافلة بالخير، والمسلم الذاكر هو الذي يحييها بالقيام، ليفوز بمغفرة الله ورضوانه، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " من قام رمضان إيمانًا واحتسابًا غفر له ما تقدم من ذنبه" [البخاري].

ومعنى "إيمانًا" أي تصديقًا بوعد الله تعالى، و"احتسابًا" أي طلبًا لوجه الله تعالى وثوابه. ومن صلى التراويح كما ينبغي فقد قام رمضان.

والتراويح: هي الصلاة التي يؤديها المسلمون جماعة بعد صلاة العشاء. وقد سنَّها الرسول صلى الله عليه وسلم حين صلى بأصحابه ليلتين أو ثلاثًا، ثم تركها خشية أن تفرض عليهم، وكان بالمؤمنين رؤوفا رحيمًا، فعلها الصحابة فرادى، حتى جمعهم عمر بن الخطاب - رضي الله عنه- على الصلاة خلف أبي بن كعب - رضي الله عنه- .

ذات ليلة من ليالي رمضان، ذهب النبي صلى الله عليه وسلم إلى المسجد، وكان هناك عدد من الناس، فصلى بهم ثماني ركعات، ولما أصبح الناس تحدثوا عن هذه الصلاة.

وفي تلك الليلة، اجتمع في المسجد أناس أكثر ممن كانوا في الليلة السابقة، فصلى بهم النبي صلى الله عليه وسلم ثماني ركعات، وتكرر ذلك في الليلة الثالثة. وفي الليلة الرابعة، اجتمع عدد كبير من الناس في المسجد، حتى امتلأ عن آخره. ولكن النبي صلى الله عليه وسلم لم يخرج من بيته في هذه الليلة، وظل الناس ينتظرون حتى حان وقت صلاة الفجر، فخرج النبي صلى الله عليه وسلم فصلى بهم صلاة الفجر، فلما انتهت الصلاة، نظر النبي صلى الله عليه وسلم إلى الناس، وقال لهم: "أما بعد.. فإنه لم يخف علي مكانكم، ولكني خشيت أن تفرض عليكم، فتعجزوا عنها". [البخاري].

ومرت سنوات، وفي عهد أمير المؤمنين عمر بن الخطاب - رضي الله عنه- وفي شهر رمضان، دخل أمير المؤمنين المسجد النبوي ذات ليلة، فوجد الناس يُصلون صلاة التراويح؛ وكان منهم من يصلى وحده، ومنهم من يُصلي في جماعة، فلما رأى عمر ذلك قال: إني أرى لو جمعتُ هؤلاء على قارئ واحد لكان أمثل (أي من الأفضل أن يصلوا في جماعة واحدة وخلف إمام واحد). ثم أمرهم أن يصلوا جميعًا في جماعة واحدة خلف أُبي بن كعب - رضي الله عنه- فكانوا يصلون خلفه التراويح بعد العشاء.

وفي ليلة أخرى من ليالي رمضان ، دخل عمر المسجد، فوجد الناس يصلون خلف أُبيّ، ففرح وانشرح صدره، وأثنى على طاعتهم، ولكنه كان يفضل أن يصلي صلاة التراويح في الثلث الأخير من الليل في بيته". [البخاري].

والتراويح جمع: ترويحة، وهي المرة الواحدة من الراحة كتسليمة من السلام، وسميت بالتراويح لاستراحة المصلين عند أدائها بعد كل عدد من الركعات.

وتصلى صلاة التراويح: ركعتان ركعتان، فلو صلى أربع ركعات - كالصلاة المفروضة - بتسليمة واحدة لم يصح.

وتكون صلاة التراويح جماعة في المسجد أو انفرادًا بالبيت، ويفضل صلاتها جماعة في المسجد عند بعض الفقهاء، ويفضل صلاتها بالبيت عند بعض الفقهاء الآخرين.

وبعض المسلمين يصلون التراويح إحدى عشرة ركعة، وبعض آخر يصلي ثلاثا وعشرين، وبعض ثالث يصلي إحدى وأربعين.

ومن صلى بإحدى عشرة ركعة فقد اهتدى بهدي النبي صلى الله عليه وسلم، قالت السيدة عائشة: "كان النبي صلى الله عليه وسلم لا يزيد في رمضان ولا في غيره على إحدى عشرة ركعة" [البخاري].

وصلاة التراويح سنة مؤكدة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم، يواظب المسلمون عليها، فترى بيوت الله تزدحم بالمصلين في ليالي رمضان، وقد رحم الله - عز وجل- أمير المؤمنين عمر بن الخطاب الذي كان أول من فكر في إنارة المساجد في رمضان؛ ليستطيع المسلمون في الشهر المبارك من إقامة صلاة التراويح، إضافة إلى إحياء شعائر الدين الحنيف. وقد مر أمير المؤمنين علي بن أبي طالب - رضي الله عنه- في إحدى ليالي رمضان على المساجد فوجدها مزدانة ومضاءة بالقناديل من الداخل ومن الخارج، فقال: نور الله على عمر بن الخطاب في قبره، كما نور علينا مساجدنا".



منقول
</span>


توقيع لؤلؤة فى القلب
وَيَشْفِ صُدُورَ قَوْمٍ مُؤْمِنِينَ





اللهم بلغنا رمضان ونحن فى أتم صحة وعافية وإيمان كامل وحياة سعيدة

(رَّبِّ أَدْخِلْنِي مُدْخَلَ صِدْقٍ وَأَخْرِجْنِي مُخْرَجَ صِدْقٍ وَاجْعَل لِّي مِن لَّدُنكَ سُلْطَانًا نَّصِيرًا)





من قلب ظلام اليأس يشرق فجر الأمل



عن عبدالله ابن عباس رضي الله عنهما قال : كنت خلف النبي صلى الله عليه وسلم فقال : ( يا غلام ،، إني أعلمك كلمات : احفظ الله يحفظك ، احفظ الله تجده تجاهك ، وإذا سألت فاسأل الله ، وإذا استعنت فاستعن بالله ، واعلم أن الأمة لو اجتمعت على أن ينفعوك بشيء ، لم ينفعوك إلا بشيء قد كتبه الله لك ، وإن اجتمعوا على أن يضروك بشيء ، لم يضروك إلا بشيء قد كتبه الله عليك ، رفعت الأقلام وجفت الصحف ))

وفي رواية (( احفظ الله تجده أمامك ، تعرف على الله في الرخاء يعرفك في الشدة ، واعلم أن ما أخطأك لم يكن ليصيبك ، وما أصابك لم يكن ليخطئك ، واعلم أن النصر مع الصبر ، وأن الفرج مع الكرب ، وأن مع العسر يسراً )).



__________________





اللهم أنت ربي لااله الا أنت عليك توكلت وأنت رب ذا العرش العظيم ماشاء الله كان ومالم يشأ لم يكن لاحول ولاقوة الا بالله العلي العظيم أعلم أن الله على كل شيء قدير وأن الله قد أحاط بكل شيء علما اللهم اني أعوذ بك من شر نفسي ومن شر كل دابة أنت آخذ بناصيتها ان ربي على صراط مستقيم





فى العمر لحظات سعيدة .. تمر هذه اللحظات وكأنها ومضة أمل ...



وكأنها بريق لحظىّ سرعان ما يتلاشى ...



فيتبقى تأثيره على النفس قليلا .. وسرعان ما يذوب بعدها مع مشاكل الحياة



فلا تضق ذرعاً فمن المحال دوام الحال ، وأفضل العباده انتظار الفرج ، الأيام دُوُل ، والدهر قُلْب ، والليالي حُبالى ، والغيب مستور ، والحكيم كل يومٍ هو في شأن ، ولعل الله يحدث بعد ذلك أمراً ، وإن مع العسر يسرا ، إن مع العسر يسرا



مشيناها خطى كتبت علينا

ومن كتبت عليه خطى مشاها

ومن كانت منيته بأرض

فليس يموت في أرض سواها



**************

لكل شئ إذا ما تم نقصان

فلا يغرن بطيب العيش إنسان

هي الأمور كما شاهدتها دول

من سره زمن ساءته أزمان

وهذه الدنيا لا تبقى على أحد

ولا يدوم على حال لها شان




[/size]

 

 



  رقم المشاركة : [ 2  ]
قديم 10-06-2005, 07:57 AM
وردة الجوري
زهرة متميزة
رقم العضوية : 18
تاريخ التسجيل : Apr 2004
عدد المشاركات : 1,256
قوة السمعة : 0

وردة الجوري
غير متواجد
 
افتراضي
جزاك الله خيراً





توقيع وردة الجوري
تذكر...... كم في المقابر من يحسدونك على هذه الأيام والليالي التي تعيشها..... يتمنون لو تسبيحة يسبحونها أو استغفار ينفعهم عند ربهم أو سجدة تنير قبورهم أو صدقة تظلهم بين يدي الملك الجبار .. فقط تذكر..... ولا تفرط في الفرصة التي بين يديك

 

 



  رقم المشاركة : [ 3  ]
قديم 10-07-2005, 01:06 AM
قطرة ندى
زهرة متميزة
رقم العضوية : 4
تاريخ التسجيل : Mar 2004
عدد المشاركات : 2,481
قوة السمعة : 0

قطرة ندى
غير متواجد
 
افتراضي
جزاج الله خيرا


  رقم المشاركة : [ 4  ]
قديم 10-07-2005, 01:29 AM
لؤلؤة فى القلب
زهرة متميزة
رقم العضوية : 103
تاريخ التسجيل : Jan 2005
عدد المشاركات : 6,202
قوة السمعة : 0

لؤلؤة فى القلب
غير متواجد
 
افتراضي
جزانا وإياكم أخواتى الغاليات



تقبل الله منا ومنكم الطاعات





توقيع لؤلؤة فى القلب
وَيَشْفِ صُدُورَ قَوْمٍ مُؤْمِنِينَ





اللهم بلغنا رمضان ونحن فى أتم صحة وعافية وإيمان كامل وحياة سعيدة

(رَّبِّ أَدْخِلْنِي مُدْخَلَ صِدْقٍ وَأَخْرِجْنِي مُخْرَجَ صِدْقٍ وَاجْعَل لِّي مِن لَّدُنكَ سُلْطَانًا نَّصِيرًا)





من قلب ظلام اليأس يشرق فجر الأمل



عن عبدالله ابن عباس رضي الله عنهما قال : كنت خلف النبي صلى الله عليه وسلم فقال : ( يا غلام ،، إني أعلمك كلمات : احفظ الله يحفظك ، احفظ الله تجده تجاهك ، وإذا سألت فاسأل الله ، وإذا استعنت فاستعن بالله ، واعلم أن الأمة لو اجتمعت على أن ينفعوك بشيء ، لم ينفعوك إلا بشيء قد كتبه الله لك ، وإن اجتمعوا على أن يضروك بشيء ، لم يضروك إلا بشيء قد كتبه الله عليك ، رفعت الأقلام وجفت الصحف ))

وفي رواية (( احفظ الله تجده أمامك ، تعرف على الله في الرخاء يعرفك في الشدة ، واعلم أن ما أخطأك لم يكن ليصيبك ، وما أصابك لم يكن ليخطئك ، واعلم أن النصر مع الصبر ، وأن الفرج مع الكرب ، وأن مع العسر يسراً )).



__________________





اللهم أنت ربي لااله الا أنت عليك توكلت وأنت رب ذا العرش العظيم ماشاء الله كان ومالم يشأ لم يكن لاحول ولاقوة الا بالله العلي العظيم أعلم أن الله على كل شيء قدير وأن الله قد أحاط بكل شيء علما اللهم اني أعوذ بك من شر نفسي ومن شر كل دابة أنت آخذ بناصيتها ان ربي على صراط مستقيم





فى العمر لحظات سعيدة .. تمر هذه اللحظات وكأنها ومضة أمل ...



وكأنها بريق لحظىّ سرعان ما يتلاشى ...



فيتبقى تأثيره على النفس قليلا .. وسرعان ما يذوب بعدها مع مشاكل الحياة



فلا تضق ذرعاً فمن المحال دوام الحال ، وأفضل العباده انتظار الفرج ، الأيام دُوُل ، والدهر قُلْب ، والليالي حُبالى ، والغيب مستور ، والحكيم كل يومٍ هو في شأن ، ولعل الله يحدث بعد ذلك أمراً ، وإن مع العسر يسرا ، إن مع العسر يسرا



مشيناها خطى كتبت علينا

ومن كتبت عليه خطى مشاها

ومن كانت منيته بأرض

فليس يموت في أرض سواها



**************

لكل شئ إذا ما تم نقصان

فلا يغرن بطيب العيش إنسان

هي الأمور كما شاهدتها دول

من سره زمن ساءته أزمان

وهذه الدنيا لا تبقى على أحد

ولا يدوم على حال لها شان




[/size]

 

 



  رقم المشاركة : [ 5  ]
قديم 10-08-2005, 04:15 AM
زهور الإسلام
زهرة متميزة
رقم العضوية : 8
تاريخ التسجيل : Apr 2004
عدد المشاركات : 3,684
قوة السمعة : 0

زهور الإسلام
غير متواجد
 
افتراضي
بـــــــــاركـ الله فيكـ ورزقنا الله قيام وصيام رمضان ..





همسة



سميت التراويح بهذا الاسم لانهاا تروح عن النفس

فكانوا اصحاب الرسول صلى الله عليه وسلم يصلو تسليمتان ويرتاحوا وهكذا ..

.. فسميت بهذا الاسم ..



دمتي لنا غاليتي .


  رقم المشاركة : [ 6  ]
قديم 10-11-2005, 02:25 AM
لؤلؤة فى القلب
زهرة متميزة
رقم العضوية : 103
تاريخ التسجيل : Jan 2005
عدد المشاركات : 6,202
قوة السمعة : 0

لؤلؤة فى القلب
غير متواجد
 
افتراضي




اللــــــــهم آآمين



مشكورة أختى للإفادة





توقيع لؤلؤة فى القلب
وَيَشْفِ صُدُورَ قَوْمٍ مُؤْمِنِينَ





اللهم بلغنا رمضان ونحن فى أتم صحة وعافية وإيمان كامل وحياة سعيدة

(رَّبِّ أَدْخِلْنِي مُدْخَلَ صِدْقٍ وَأَخْرِجْنِي مُخْرَجَ صِدْقٍ وَاجْعَل لِّي مِن لَّدُنكَ سُلْطَانًا نَّصِيرًا)





من قلب ظلام اليأس يشرق فجر الأمل



عن عبدالله ابن عباس رضي الله عنهما قال : كنت خلف النبي صلى الله عليه وسلم فقال : ( يا غلام ،، إني أعلمك كلمات : احفظ الله يحفظك ، احفظ الله تجده تجاهك ، وإذا سألت فاسأل الله ، وإذا استعنت فاستعن بالله ، واعلم أن الأمة لو اجتمعت على أن ينفعوك بشيء ، لم ينفعوك إلا بشيء قد كتبه الله لك ، وإن اجتمعوا على أن يضروك بشيء ، لم يضروك إلا بشيء قد كتبه الله عليك ، رفعت الأقلام وجفت الصحف ))

وفي رواية (( احفظ الله تجده أمامك ، تعرف على الله في الرخاء يعرفك في الشدة ، واعلم أن ما أخطأك لم يكن ليصيبك ، وما أصابك لم يكن ليخطئك ، واعلم أن النصر مع الصبر ، وأن الفرج مع الكرب ، وأن مع العسر يسراً )).



__________________





اللهم أنت ربي لااله الا أنت عليك توكلت وأنت رب ذا العرش العظيم ماشاء الله كان ومالم يشأ لم يكن لاحول ولاقوة الا بالله العلي العظيم أعلم أن الله على كل شيء قدير وأن الله قد أحاط بكل شيء علما اللهم اني أعوذ بك من شر نفسي ومن شر كل دابة أنت آخذ بناصيتها ان ربي على صراط مستقيم





فى العمر لحظات سعيدة .. تمر هذه اللحظات وكأنها ومضة أمل ...



وكأنها بريق لحظىّ سرعان ما يتلاشى ...



فيتبقى تأثيره على النفس قليلا .. وسرعان ما يذوب بعدها مع مشاكل الحياة



فلا تضق ذرعاً فمن المحال دوام الحال ، وأفضل العباده انتظار الفرج ، الأيام دُوُل ، والدهر قُلْب ، والليالي حُبالى ، والغيب مستور ، والحكيم كل يومٍ هو في شأن ، ولعل الله يحدث بعد ذلك أمراً ، وإن مع العسر يسرا ، إن مع العسر يسرا



مشيناها خطى كتبت علينا

ومن كتبت عليه خطى مشاها

ومن كانت منيته بأرض

فليس يموت في أرض سواها



**************

لكل شئ إذا ما تم نقصان

فلا يغرن بطيب العيش إنسان

هي الأمور كما شاهدتها دول

من سره زمن ساءته أزمان

وهذه الدنيا لا تبقى على أحد

ولا يدوم على حال لها شان




[/size]

 

 



  رقم المشاركة : [ 7  ]
قديم 09-07-2008, 03:39 AM
بارقة الخير
زهرة متميزة
رقم العضوية : 8996
تاريخ التسجيل : Aug 2008
عدد المشاركات : 964
قوة السمعة : 0

بارقة الخير
غير متواجد
 
افتراضي


توقيع بارقة الخير

 

 




مواقع النشر (المفضلة)
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع






الساعة الآن 06:39 AM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018
جميع الحقوق محفوظة لـ منتديات زهور الإسلام