رقم المشاركة : [ 1  ]
قديم 03-16-2014, 03:08 PM
أزهار عبدالرحمن
زهرة متميزة
رقم العضوية : 15980
تاريخ التسجيل : Mar 2011
عدد المشاركات : 1,035
قوة السمعة : 0

أزهار عبدالرحمن
غير متواجد
 
افتراضي




ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



بـســم الله الـــرحـمــن الرحيـــــم



ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ









الحمـد لله الذي خلق للعباد دارين دار عمل واكتساب ودار جزاء وثواب،



فدار العمل والاكتساب هي الحياة الدنيا جعلها الله عبورا للعباد ومزرعة



يحصدون ما زرعوا فيهـا يـوم يقوم الأشهاد وحينئذ يتبين ربح التجارة



من الكساد ، وأما دار الجزاء والثواب فهي الدار الآخرة والحياة الباقية



إما في جنة وإما في نار ، وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له له



الملك وله الحمد وله العزة والاقتدار ، وأشهد أن محمدا عبده ورسوله



المصطفى المختار صلى الله عليه وعلى آله وأصحابه ومن تبعهم



بإحسان آناء الليل والنهار وسلم تسليما .





أما بعـــد : أيها الناس : اتقوا الله تعالى واعرفوا ما لأجله خلقتم وماذا



تصيرون إليــه إذا أنتــم متـم ، فكروا في هذه الدنيا وأحوالها وتقلباتها



تجدوها غرورا وباطلا ولهوا ولعبا ولحظات تمر سريعا وتمضي جميعا



قيسوا ما يستقبل منها بما مضى واعتبروا يا أولي الأبصار .أليس فينا



معشر الحاضرين مـن عمر طويلا ومن كان صغيرا وكلنا بالنسبة إلــى



ما مضى واحد ، فكل ما مضى من زمن طويل فكأنه أحلام نائم أو خيال



هائم . والإنسـان فـي اللحظة التي هو فيها هذه ، أيهـا النـاس ، حقيقة



الدنيا فكيف يليق بالعاقل أن تكون أكبر همه ؟ كيف يليق به أن يقدمها



على الآخرة ؟ كيف يليق به أن يشغل قلبه وفكره وجسمه في الحصول



عليهـا وهو عن الآخرة في إعراض؟ إن كثيرا من الناس قد انهمك في



الدنيا حتى صارت أكبر همه ومبلغ علمه، يجمع المال لا يبالي من أين



جمعه ويسرف في إنفاقه على وجه غير مشروع لا يبالي كيف أنفقه ،



كأنه خلق في هذه الدنيا ليخلد ويتناول ما يشاء من شهواته ولو كان



فـي غضب الله ، إن باع أو اشترى فكذب وخداع وغش ، وإن صنـع



شيئا لأحد لم يؤد فيه الأمانة، وإن صار في وظيفة أضاعها وأهملها



يتقاضى راتبها ولا يؤدي عملها كاملا ، وجدير بمن يأكل الأموال



بمثل هذه الأمور أن يسمى السارق الخفي .





أيهــا النـاس : إن اتجاهات الناس وأغراضهم مختلفة ، فمنهم من يريد



المال ويسعى لتحصيله ولو بالطرق المحرمة ، ومنهـم مــن يريد الجاه



والرئاسة والعلو على الخلق ، ومنهــم مـن يــريد السيطرة على الناس



بحق أو بغير حق ، ومنهـم مــن يــريـد اللهو بالأغاني والألعاب فيصد



عــن ذكر الله وعن الصلاة إلى غير ذلك من الأغراض الدنيوية ، ولقـد



قـال النبــي صلــى الله عليــه وسلـم مبينا حال هؤلاء وأمثالهم ( تعس



عبد الدينار وعبد الدرهم وعبد الخميصة إن أعطي رضي وإن لـم يعط



سخط تعس وانتكس وإذا شيك فلا انتقش طوبى لعبد آخذ بعنان فرسه



في سبيل الله أشعث رأسه مغبرة قدماه إن كان في الحراسة كان فـي



الحراسة وإن كان في الساقة كان في الساقة إن استأذن لم يؤذن



له وإن شفع لم يشفع ) (1) .







أيهــا النــاس : إنه لم يطلب منكم أن تتركوا الدنيا بتاتا فإن هذا شيء



لا يمكنكم وإنمـا يطلـب منكــم أن تعتدلوا فـــي طلبها فتطلبوها باتزان



واعتدال علـى وجـه مباح لا يصدكم عــن ذكــر الله وطاعته ، فتقوموا



بطاعة الله وتسعوا في طلب رزق الله على ما أمر به الله ، صدق فــي



المعاملة وأداء للأمانة ونصح للخلق وإخلاص للخالق وبذلك تدركون



الدنيا والآخرة قال الله تعالى { مَنْ عَمِلَ صَالِحاً مِّن ذَكَرٍ أَوْ أُنثَى وَهُوَ



مُؤْمِنٌ فَلَنُحْيِيَنَّهُ حَيَاةً طَيِّبَةً وَلَنَجْزِيَنَّهُمْ أَجْرَهُم بِأَحْسَنِ مَا كَانُواْ



يَعْمَلُونَ } النحل97







كتاب الضياء اللامع من الخطب الجوامع للشيخ محمد العثيمين





...



(1) أخرجه البخاري في صحيحه ( ك الجهاد والسير ، ب الحراسة في



الغزو في سبيل الله . ، ص 555 / ح 2887 )



من حديث أبي هريرة .







ـــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــ









توقيع أزهار عبدالرحمن

 

 



  رقم المشاركة : [ 2  ]
قديم 03-17-2014, 12:11 AM
ام ديمة
زهرة متميزة
رقم العضوية : 15912
تاريخ التسجيل : Mar 2011
عدد المشاركات : 1,477
قوة السمعة : 0

ام ديمة
غير متواجد
 
افتراضي
جزاك الله خيرا



توقيع ام ديمة

 

 



  رقم المشاركة : [ 3  ]
قديم 03-17-2014, 12:52 AM
إشراقة أمل
المشرفة العامة
رقم العضوية : 12507
تاريخ التسجيل : Apr 2009
عدد المشاركات : 15,505
قوة السمعة : 0

إشراقة أمل تم تعطيل التقييم
غير متواجد
 
افتراضي
السلام عليك ورحمة الله وبركاته



جزاك الله خيرا وبارك فيك



اللهم لا تجعل الدنيا أكبر همنا ولا مبلغ علمنا



ولا الى النار مصيرنا



تحياتي لك دمت بحفظ الرحمن


توقيع إشراقة أمل
رباه إني كلما***عزم الفؤاد وسلّما



حبّاً وشوقاً تارةً*** أو رهبةً وتندّما



عبثَ الهوى بعزائمي***إشراقُ روحيَ أظلما



وطغى على عرش التقى*** وحشُ الذنوبِ فحطّما



غشتِ البصيرةَ غفلةٌ***أوّاه ما أقسى العمى



رباه من لي في دجى***الأوهام غيرك مُلهما



رباه قلبي خائف*** يرجو السلامة في الحمى



دمع يُناجي راحماً*** هبني إلهي بلسما








 

 



  رقم المشاركة : [ 4  ]
قديم 03-17-2014, 10:43 AM
ام نــورا
مشرفة
الصورة الرمزية ام نــورا
رقم العضوية : 9034
تاريخ التسجيل : Aug 2008
عدد المشاركات : 8,349
قوة السمعة : 0

ام نــورا
غير متواجد
 
افتراضي







جزاك الله كل خير

اللهم لاتجعل الدنيا اكبر همنا ولا مبلغ علمنا









توقيع ام نــورا



 

 



  رقم المشاركة : [ 5  ]
قديم 03-19-2014, 06:44 PM
حياة طيبة
زهرة متميزة
رقم العضوية : 17155
تاريخ التسجيل : Nov 2012
عدد المشاركات : 664
قوة السمعة : 0

حياة طيبة
غير متواجد
 
افتراضي

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ام نــورا






جزاك الله كل خير

اللهم لاتجعل الدنيا اكبر همنا ولا مبلغ علمنا









توقيع حياة طيبة
بقلم أختكم حياة





سلمنا الله

 

 



  رقم المشاركة : [ 6  ]
قديم 11-14-2014, 07:24 PM
جونا ام جودى
زهرة متميزة
رقم العضوية : 5911
تاريخ التسجيل : Sep 2007
عدد المشاركات : 2,205
قوة السمعة : 0

جونا ام جودى
غير متواجد
 
افتراضي
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



جزاك الله كل خير على الموضوع



ماشاء الله






مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع






الساعة الآن 12:27 PM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019
جميع الحقوق محفوظة لـ منتديات زهور الإسلام