رقم المشاركة : [ 1  ]
قديم 11-17-2013, 11:00 PM
إشراقة أمل
المشرفة العامة
رقم العضوية : 12507
تاريخ التسجيل : Apr 2009
عدد المشاركات : 15,505
قوة السمعة : 0

إشراقة أمل تم تعطيل التقييم
غير متواجد
 
افتراضي






أهلاً بكـم أخواتي في الله في هذا الصرح الشامخ الذي نسأل الله أن يجعل ما



نكتب هنا حجةً لنا لا علينا ..



بإذن الله في هذا المكان سأضع لكم آيةً قرآنيةً نتدارسها نتدبرها نتأمل ما فيها من



المواعظ أو العبر و بعض ما فيها من الإعجاز العلمي ..



لنجعل من وقتنا لو خمس دقائق نتدبر آية من كتآب الله عز وجل الذي لا يأتيه



الباطل من بين يديه ولا من خلفه الذي تحدى الله به الإنس و الجن .. سأبدأ



أضع لكم بعض الآيات أسأل الله أن ينفعنا بها ومن كانت لديها إضافة فالتضيف



لنستفيد جميعاً على ان يتم ذكر المصدر ويكون من مصدر موثوق به



* * *



*ومن أهم المصادر والمراجع :



- آيات الله في الآفاق: د. محمد راتب النابلسي



انتظروني بأول آيه ان شاء الله



تحياتي للجميع دمتن بحفظ الرحمن


توقيع إشراقة أمل
رباه إني كلما***عزم الفؤاد وسلّما



حبّاً وشوقاً تارةً*** أو رهبةً وتندّما



عبثَ الهوى بعزائمي***إشراقُ روحيَ أظلما



وطغى على عرش التقى*** وحشُ الذنوبِ فحطّما



غشتِ البصيرةَ غفلةٌ***أوّاه ما أقسى العمى



رباه من لي في دجى***الأوهام غيرك مُلهما



رباه قلبي خائف*** يرجو السلامة في الحمى



دمع يُناجي راحماً*** هبني إلهي بلسما








 

 



  رقم المشاركة : [ 2  ]
قديم 11-17-2013, 11:26 PM
حياة طيبة
زهرة متميزة
رقم العضوية : 17155
تاريخ التسجيل : Nov 2012
عدد المشاركات : 664
قوة السمعة : 0

حياة طيبة
غير متواجد
 
افتراضي
بارك الله فيك على هذه الإشراقة القرآنية...


توقيع حياة طيبة
بقلم أختكم حياة





سلمنا الله

 

 



  رقم المشاركة : [ 3  ]
قديم 11-18-2013, 11:14 AM
المخلصة لديني
مشرفة
رقم العضوية : 7295
تاريخ التسجيل : Mar 2008
عدد المشاركات : 2,180
قوة السمعة : 0

المخلصة لديني
غير متواجد
 
افتراضي
بوركت وبورك مسعاك وإلى الجنة مثواك

وننتظر الآية الأولى


توقيع المخلصة لديني



 

 



  رقم المشاركة : [ 4  ]
قديم 11-18-2013, 10:03 PM
إشراقة أمل
المشرفة العامة
رقم العضوية : 12507
تاريخ التسجيل : Apr 2009
عدد المشاركات : 15,505
قوة السمعة : 0

إشراقة أمل تم تعطيل التقييم
غير متواجد
 
افتراضي
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



جزاكم الله خيرا



اسعدني مروركم الطيب



تحياتي لكما دمتما بحفظ الرحمن



توقيع إشراقة أمل
رباه إني كلما***عزم الفؤاد وسلّما



حبّاً وشوقاً تارةً*** أو رهبةً وتندّما



عبثَ الهوى بعزائمي***إشراقُ روحيَ أظلما



وطغى على عرش التقى*** وحشُ الذنوبِ فحطّما



غشتِ البصيرةَ غفلةٌ***أوّاه ما أقسى العمى



رباه من لي في دجى***الأوهام غيرك مُلهما



رباه قلبي خائف*** يرجو السلامة في الحمى



دمع يُناجي راحماً*** هبني إلهي بلسما








 

 



  رقم المشاركة : [ 5  ]
قديم 11-18-2013, 10:07 PM
إشراقة أمل
المشرفة العامة
رقم العضوية : 12507
تاريخ التسجيل : Apr 2009
عدد المشاركات : 15,505
قوة السمعة : 0

إشراقة أمل تم تعطيل التقييم
غير متواجد
 
افتراضي






في ظلال آية - (وفي الأرض آيات للموقنين)







يقولُ ربُّنا سبحانه وتعالى: ﴿وَفِي الْأَرْضِ آيَاتٌ لِّلْمُوقِنِينَ﴾ [الذاريات: 20].



دودةُ القزِّ يُسمّيها العلماءُ: مَلِكَةَ الأنسجةِ بلا منازعٍ، إنّ هذه الدودةَ إذا لامسَ لعابَها



الهواءُ تجمَّدَ، فصارَ خيطاً حريريّاً، هذا اللّعاب مطليّ بمادّةٍ بروتينيّةٍ، يُعطيهِ لمعاناً



لؤلؤيّاً، ودودةُ القزِّ تستطيعُ أن تنسجَ ستّةَ بوصاتٍ في الدقيقةِ الواحدةِ، وطولُ خيطها



ثلاثمئة مترٍ مستمرّ، وكلّ ثلاثمئة وستّين شرنقةً تساوي قميصاً حريريّاً واحداً، فكم وزنُ



هذا القميص؟.



لم يستطيع لإنسانُ حتى الآن أن يقلِّدَ خيطَ الدودةِ، وأن يصنعَ شبيهه، لماذا؟ لأنّ من



ميزاتِ تصنيعِ خيط الدودةِ أنها ذاتُ وزنِ خفيفٍ جدّاً، ومتانتهُ أعلى من متانةِ الفولاذ،



وأن خمسةً وعشرين ألف شرنقة تساوي رطلَ حرير، وأنّ عشرةَ آلافِ شرنقةٍ تساوي



كيلو من الحرير، فلو أمكنَ أنْ يُسحَبَ الفولاذُ بقطرِ خيطِ الحريرِ لكان خيطُ الحرير أمتنَ



من الفولاذِ، ومع ذلك فهو جميلٌ، وبرّاقٌ، ومتينٌ، وخفيفٌ، وهذا من ُصنع اللهِ عز وجل،



﴿صُنْعَ اللَّهِ الَّذِي أَتْقَنَ كُلَّ شَيْءٍ إِنَّهُ خَبِيرٌ بِمَا تَفْعَلُونَ﴾ [النمل: 88].



هناك فراشٌ يصنعُ الحريرَ الذَهبيَّ، يصنع حريراً، يصنع حريراً فضيّاً، لؤلؤيّاً تماماً،



والحريرُ الذهبيّ بلونٍ طبيعيٍّ، لا يتأثّرُ بالشمسِ، ولا يحتاجُ إلى تثبيتٍ، لونٌ ثابتٌ



كالذّهبِ، ولونٌ ثابتٌ كاللّؤلؤِ.



هذه الآياتُ التي بثّها اللهُ في الأرضِ من أجلِ أنْ نعرفَ عظمتَه، وعلمَهُ، ورحمتَه،



وخبرتَه، وقدرتَه، وغناه، قال تعالى: ﴿وَمِنَ النَّاسِ وَالدَّوَابِّ وَالْأَنْعَامِ مُخْتَلِفٌ أَلْوَانُهُ كَذَلِكَ



إِنَّمَا يَخْشَى اللَّهَ مِنْ عِبَادِهِ الْعُلَمَاء﴾ [فاطر: 28].



قال تعالى: ﴿إِنَّ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَاخْتِلاَفِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ لآيَاتٍ لِّأُوْلِي



الألْبَابِ190/3الَّذِينَ يَذْكُرُونَ اللّهَ قِيَامًا وَقُعُودًا وَعَلَىَ جُنُوبِهِمْ وَيَتَفَكَّرُونَ فِي خَلْقِ



السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ رَبَّنَا مَا خَلَقْتَ هَذا بَاطِلاً سُبْحَانَكَ فَقِنَا عَذَابَ النَّارِ﴾ [آل عمران: 190- 191].



فعلى المرءِ أنْ يتفكّرَ قائماً كان أم قاعداً، في بيتِه أم مع أصحابِه، ليتفكر في خلقِه، وفي



نفسِه، وفي ولدِه، وحاجاتِه، في لباسِه، في خيطِ الصوفِ، وخيطِ الحريرِ الذي لم يستطيعْ



تقليدَه.



* * *



* أهم المصادر والمراجع:



- آيات الله في الآفاق: د. محمد راتب النابلسي.


توقيع إشراقة أمل
رباه إني كلما***عزم الفؤاد وسلّما



حبّاً وشوقاً تارةً*** أو رهبةً وتندّما



عبثَ الهوى بعزائمي***إشراقُ روحيَ أظلما



وطغى على عرش التقى*** وحشُ الذنوبِ فحطّما



غشتِ البصيرةَ غفلةٌ***أوّاه ما أقسى العمى



رباه من لي في دجى***الأوهام غيرك مُلهما



رباه قلبي خائف*** يرجو السلامة في الحمى



دمع يُناجي راحماً*** هبني إلهي بلسما








 

 



  رقم المشاركة : [ 6  ]
قديم 11-18-2013, 11:26 PM
أم بـلال
المشرفة العامة
رقم العضوية : 13019
تاريخ التسجيل : May 2009
عدد المشاركات : 12,674
قوة السمعة : 0

أم بـلال تم تعطيل التقييم
غير متواجد
 
افتراضي
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



بارك الله في مجهودك إشراقتنا الغالية



ما شاء الله موضوع رائع



جعله الله في موازين حسناتك



متابعة معك إن شاء الله


توقيع أم بـلال



 

 



  رقم المشاركة : [ 7  ]
قديم 11-19-2013, 07:59 PM
ام نــورا
مشرفة
الصورة الرمزية ام نــورا
رقم العضوية : 9034
تاريخ التسجيل : Aug 2008
عدد المشاركات : 8,349
قوة السمعة : 0

ام نــورا
غير متواجد
 
افتراضي

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم بـلال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



بارك الله في مجهودك إشراقتنا الغالية



ما شاء الله موضوع رائع



جعله الله في موازين حسناتك



متابعة معك إن شاء الله


توقيع ام نــورا



 

 



  رقم المشاركة : [ 8  ]
قديم 11-19-2013, 08:30 PM
ام ديمة
زهرة متميزة
رقم العضوية : 15912
تاريخ التسجيل : Mar 2011
عدد المشاركات : 1,477
قوة السمعة : 0

ام ديمة
غير متواجد
 
افتراضي
بارك الله فيك وفي مجهودك

وجعله في ميزان حسناتك

موضوع رائع كروعتك







توقيع ام ديمة

 

 



  رقم المشاركة : [ 9  ]
قديم 11-20-2013, 08:22 PM
حبيبي يا الله
زهرة
رقم العضوية : 17428
تاريخ التسجيل : Nov 2013
عدد المشاركات : 116
قوة السمعة : 0

حبيبي يا الله
غير متواجد
 
افتراضي
جزاك الله خيرا

على الوضوع الرائع



بوركت ودمت في حفظ الرحمن



مع تحياتي

سندس الفقهاء...........


توقيع حبيبي يا الله
مررنا على دار الحبيب فردنا

عن الدار قانون الأعادي وسورها

فقلت لنفسي ربما هي نعمة

فماذا ترى في القدس حين تزورها

ترى كل ما لا تستطيع احتماله

إذا ما بدت من جانب الدرب دورها

وما كل نفس حين تلقى حبيبها

تسر ولا كل الغياب يضيرها

فإن سرها قبل الفراق لقاؤه

فليس بمأمون عليها سرورها

متى تبصرِ القدس العتيقة مرة

فسوف تراها العين حيث تديرها

 

 



  رقم المشاركة : [ 10  ]
قديم 11-20-2013, 10:17 PM
إشراقة أمل
المشرفة العامة
رقم العضوية : 12507
تاريخ التسجيل : Apr 2009
عدد المشاركات : 15,505
قوة السمعة : 0

إشراقة أمل تم تعطيل التقييم
غير متواجد
 
افتراضي
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



أسعد الله قلوبكم وامتعها بالخير دوماً



أسعدني كثيرا مروركم وتعطيركم هذه الصفحه



وردكم المفعم بالحب والعطاء



تحياتي لكم دمتم بخيروعافيه


توقيع إشراقة أمل
رباه إني كلما***عزم الفؤاد وسلّما



حبّاً وشوقاً تارةً*** أو رهبةً وتندّما



عبثَ الهوى بعزائمي***إشراقُ روحيَ أظلما



وطغى على عرش التقى*** وحشُ الذنوبِ فحطّما



غشتِ البصيرةَ غفلةٌ***أوّاه ما أقسى العمى



رباه من لي في دجى***الأوهام غيرك مُلهما



رباه قلبي خائف*** يرجو السلامة في الحمى



دمع يُناجي راحماً*** هبني إلهي بلسما








 

 



  رقم المشاركة : [ 11  ]
قديم 11-20-2013, 10:21 PM
إشراقة أمل
المشرفة العامة
رقم العضوية : 12507
تاريخ التسجيل : Apr 2009
عدد المشاركات : 15,505
قوة السمعة : 0

إشراقة أمل تم تعطيل التقييم
غير متواجد
 
افتراضي




في ظلال آية - قال تعالى :{إن الأبرار لفي نعيم}



هذا النعيم ليس مختصا بالآخرة، بل أيضا في الدنيا والبرزخ...فمحبة الله تعالى ومعرفته،



ودوام ذكره والسكون إليه، وإفراده بالحب والخوف والرجاء والتوكل،



بحيث يكون هو وحده المستولي على هموم العبد وإرادته هو جنة الدنيا،



والنعيم الذي لا يشبهه نعيم، وهو قرة عين المحبين، ومن قرت عينه بالله قرت به كل عين.



عن العلامة الإمام شيخ الإسلام ابن قيم الجوزية من كتابه الداء والدواء.



انتظروني مع آيه جديده ان شاء الله



تحياتي للجميع دمتن بحفظ الرحمن


توقيع إشراقة أمل
رباه إني كلما***عزم الفؤاد وسلّما



حبّاً وشوقاً تارةً*** أو رهبةً وتندّما



عبثَ الهوى بعزائمي***إشراقُ روحيَ أظلما



وطغى على عرش التقى*** وحشُ الذنوبِ فحطّما



غشتِ البصيرةَ غفلةٌ***أوّاه ما أقسى العمى



رباه من لي في دجى***الأوهام غيرك مُلهما



رباه قلبي خائف*** يرجو السلامة في الحمى



دمع يُناجي راحماً*** هبني إلهي بلسما








 

 



  رقم المشاركة : [ 12  ]
قديم 11-23-2013, 07:43 PM
أم بـلال
المشرفة العامة
رقم العضوية : 13019
تاريخ التسجيل : May 2009
عدد المشاركات : 12,674
قوة السمعة : 0

أم بـلال تم تعطيل التقييم
غير متواجد
 
افتراضي
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته






ننتظرك إن شاء الله



جمعنا الله في جناته على منابر من نور


توقيع أم بـلال



 

 



  رقم المشاركة : [ 13  ]
قديم 11-23-2013, 10:23 PM
إشراقة أمل
المشرفة العامة
رقم العضوية : 12507
تاريخ التسجيل : Apr 2009
عدد المشاركات : 15,505
قوة السمعة : 0

إشراقة أمل تم تعطيل التقييم
غير متواجد
 
افتراضي

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم بـلال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته






ننتظرك إن شاء الله



جمعنا الله في جناته على منابر من نور




وعليك السلام ورحمة الله وبركاته



يسعدني مرورك الطيب ومتابعتك



تحياتي لك دمت بحفظ الرحمن


توقيع إشراقة أمل
رباه إني كلما***عزم الفؤاد وسلّما



حبّاً وشوقاً تارةً*** أو رهبةً وتندّما



عبثَ الهوى بعزائمي***إشراقُ روحيَ أظلما



وطغى على عرش التقى*** وحشُ الذنوبِ فحطّما



غشتِ البصيرةَ غفلةٌ***أوّاه ما أقسى العمى



رباه من لي في دجى***الأوهام غيرك مُلهما



رباه قلبي خائف*** يرجو السلامة في الحمى



دمع يُناجي راحماً*** هبني إلهي بلسما








 

 



  رقم المشاركة : [ 14  ]
قديم 11-23-2013, 10:47 PM
إشراقة أمل
المشرفة العامة
رقم العضوية : 12507
تاريخ التسجيل : Apr 2009
عدد المشاركات : 15,505
قوة السمعة : 0

إشراقة أمل تم تعطيل التقييم
غير متواجد
 
افتراضي




في ظلال آية - قال تعالى :





((وَالَّذِينَ آمَنُوا وَاتَّبَعَتْهُمْ ذُرِّيَّتُهُم بِإِيمَانٍ أَلْحَقْنَا بِهِمْ ذُرِّيَّتَهُمْ



وَمَا أَلَتْنَاهُم مِّنْ عَمَلِهِم مِّن شَيْءٍ كُلُّ امْرِئٍ بِمَا كَسَبَ رَهِينٌ))



الطور 21



يخبر تعالى عن فضله وكرمه وامتنانه ولطفه بخلقه وإحسانه أن المؤمنين إذا اتبعتهم



ذرياتهم في الإيمان يلحقهم بآبائهم في المنزلة وإن لم يبلغوا عملهم



لتقر أعين الآباء بالأبناء



عندهم في منازلهم فيجمع بينهم على أحسن الوجوه بأن يرفع الناقص العمل بكامل العمل



ولا ينقص ذلك من عمله ومنزلته للتساوي بينه وبين ذاك "ولهذا قال



"ألحقنا بهم ذريتهم وما ألتناهم من عملهم من شيء



قال الثوري عن عمرو بن مرة عن سعيد بن جبير عن ابن عباس قال:



إن الله ليرفع ذرية المؤمن في درجته وإن كانوا دونه في العمل لتقر بهم عينه



ثم قال تعالى



"والذين آمنوا واتبعتهم ذريتهم بإيمان الحقنا بهم ذريتهم



وما ألتناهم من عملهم من شيء"



ورواه ابن جرير وابن أبي حاتم من حديث سفيان الثوري به.



وعن سعيد بن جبير عن ابن عباس في قول الله تعالى



"والذين آمنوا واتبعتهم ذريتهم بإيمان ألحقنا بهم ذريتهم"



قال هم ذرية المؤمن يموتون على الإيمان فإن كانت منازل آبائهم أرفع من منازلهم



ألحقوا بآبائهم ولم ينقصوا من أعمالهم التي عملوها شيئا .





وقال الحافظ الطبراني حدثنا الحسين بن إسحاق التستري حدثنا



محمد بن عبد الرحمن بن غزوان حدثنا شريك عن سالم الأفطس عن سعيد بن جبير



عن ابن عباس أظنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال



"إذا دخل الرجل الجنة سأل عن أبويه وزوجته وولده فيقال إنهم لم يبلغوا درجتك



فيقول يا رب قد عملت لي ولهم فيؤمر بإلحاقهم به"





وقرأ ابن عباس "والذين آمنوا واتبعتهم ذريتهم بإيمان" الآية.



وقال العوفي عن ابن عباس في هذه الآية يقول والذين أدرك ذريتهم الإيمان



فعملوا بطاعتي ألحقتهم بإيمانهم إلى الجنة وأولادهم الصغار تلحق بهم



وهذا راجع إلى التفسير الأول فإن ذلك مفسر اصرح من هذا.



وهكذا يقول الشعبي وسعيد بن جبير وإبراهيم وقتادة وأبو صالح والربيع بن أنس



والضحاك وابن زيد وهو اختيار ابن جرير وقد قال عبدالله بن الإمام أحمد



حدثنا عثمان بن أبي شيبة حدثنا محمد بن فضيل عن محمد بن عثمان عن زاذان



عن علي قال سألت خديجة النبي صلى الله عليه وسلم عن ولدين



ماتا لها في الجاهلية فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم "هما في النار"



فلما رأى الكراهية في وجهها قال "لو رأيت مكانهما لأبغضتهما"



قالت يا رسول الله فولدي منك قال "في الجنة"



قال ثم قال رسول الله صلى الله عليه وسلم



"إن المؤمنين وأولادهم فى الجنة وإن المشركين وأولادهم في النار"



ثم قرأ رسول الله صلى الله عليه وسلم " "والذين آمنوا واتبعتهم ذريتهم بإيمان"الآية



هذا فضله تعالى على الأبناء ببركة عمل الآباء



وأما فضله على الآباء ببركة دعاء الأبناء فقد قال الإمام أحمد



حدثنا يزيد حدثنا حماد بن سلمة عن عاصم بن أبي النجود عن أبي صالح



عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم



"إن الله ليرفع الدرجة للعبد الصالح في الجنة فيقول يا رب أني لي هذه؟



فيقول باستغفار ولدك لك"



إسناده صحيح ولم يخرجوه من هذا الوجه ولكن له شاهد في صحيح مسلم



عن أبي هريرة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم



"إذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاث صدقة جارية أو علم ينتفع به



أو ولد صالح يدعو له"



وقوله تعالى "كل امرئ بما كسب رهين"



لما أخبر عن مقام الفضل وهو رفع درجة الذرية إلى منزلة الآباء



عن غير عمل يقتضي ذلك أخبر عن مقام العدل وهو أنه لا يؤاخذ أحدا بذنب أحد



فقال تعالى "كل امرئ بما كسب رهين"





أي مرتهن بعمله لا يحمل عليه ذنب غيره من الناس سواء كان أبا أو ابنا



كما قال تعالى :



"كل نفس بما كسبت رهينة إلا أصحاب اليمين في جنات يتساءلون عن المجرمين



من تفسر بن كثير


توقيع إشراقة أمل
رباه إني كلما***عزم الفؤاد وسلّما



حبّاً وشوقاً تارةً*** أو رهبةً وتندّما



عبثَ الهوى بعزائمي***إشراقُ روحيَ أظلما



وطغى على عرش التقى*** وحشُ الذنوبِ فحطّما



غشتِ البصيرةَ غفلةٌ***أوّاه ما أقسى العمى



رباه من لي في دجى***الأوهام غيرك مُلهما



رباه قلبي خائف*** يرجو السلامة في الحمى



دمع يُناجي راحماً*** هبني إلهي بلسما








 

 



  رقم المشاركة : [ 15  ]
قديم 11-24-2013, 08:02 AM
هواجس
زهرة متميزة
رقم العضوية : 2
تاريخ التسجيل : Jan 2004
عدد المشاركات : 15,070
قوة السمعة : 0

هواجس
غير متواجد
 
افتراضي
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



جزاك الله خيرا و نفع بك ..



متابعة بإذن الله



مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع






الساعة الآن 11:57 AM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019
جميع الحقوق محفوظة لـ منتديات زهور الإسلام