الموضوع: الحجاب حقيقة
عرض مشاركة واحدة
  رقم المشاركة : [ 1  ]
قديم 09-30-2009, 06:41 PM
سلسبيل الجنة
زهرة جديدة
رقم العضوية : 14129
تاريخ التسجيل : Aug 2009
عدد المشاركات : 8
قوة السمعة : 0

سلسبيل الجنة
غير متواجد
 
Icon15
بســم الله الـرحمــن الرحيــم



الحجاب لغة هو الساتر، وحجب الشئ أي ستره، وامرأةمحجوبة أي امرأة قد سُترت بستر. عادة ما يسمى غطاء رأس المرأة بالحجاب في الدول العربية والإسلامية. أغلب رجال الدين الإسلامي يرون وجوب الحجاب على المرأة وإن كانوا يختلفون في هيئته فمنهم من يرى أن على المرأة ستر جميع جسدها بما فيه وجهها، وأغلبهم يرى جواز كشف الوجه والكفين.







جزءمن سلسلة

الثقافة الإسلامية







العمارة

عربية · آذرية

هندوإسلامية · إيوان

مغاربية · مغربية · مغولية

عثمانية · فارسية

سوداني-سواحيلي · تتري



الفن

خط عربي · مصغر · بساط شرقي



الرقص

سماع · رقص صوفي



الملابس

عباءة · عقال · بوبو

برقع · جادر · جلابية

نقاب · سلوار كاميز · طاقية

ثوب · جلباب · حجاب





الأعياد و المناسبات

عاشوراء · الأربعين · عيد الغدير

جاند رات · عيد الفطر · عيد الأضحى

يوم الإمامة · موسى الكاظم

رأس السنة الهجرية · إسراء و معراج

ليلة القدر · مولد نبوي · رمضان

موغام · ليلة منتصف شعبان





الأدب

عربي · آذري · بنغالي

أندونيسي · جاوي · كشميري

كردي · فارسي · سندي · صومالي

جنوب آسيوي · تركي · أوردو





الموسيقى

دستكاه · غزل · مديح نبوي



مقام · موغام · نشيد

قوالي





المسرح

قراقوز و حسيفات · تعزية







بوابة الإسلام

عرض • نقاش • تعديل



بعض الدول تمنع أو تقيد ارتداء الحجاب في المؤسسات العامة كالجامعات والمدارس أو المؤسسات الحكومية مثل فرنسا وتونس وتركيا. كما توجد دول ومنظمات أخرى تفرضه على مواطناتها وحتى الأجنبيات منهم مثل إيران و السعودية[1] وسابقا حركة طالبان في أفغانستان.



محتويات [أخفِ]

1 الحجاب في الإسلام

1.1 آيات عن الحجاب

1.2 الخلاف حول الحجاب

1.3 شروط الحجاب

2 الإنتشار الجغرافي

2.1 الدول التي ينتشر فيها الحجاب بشكل كبير

2.2 إيران

2.3 السعودية

2.4 تونس

2.5 فرنسا

3 مقالات ذات صلة

4 وصلات خارجية

5 هوامش





[عدل] الحجاب في الإسلام

[عدل] آيات عن الحجاب

يرى رجال الدين المسلمين وجوب ارتداء المرأة للحجاب، ويستدلون على ذلك بآيات من القرآن منها:



سورة النور أية: 31

(وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلاَّ مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ وَلا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلاَّ لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَائِهِنَّ أَوْ آبَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَآئِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ أَوْ التَّابِعِينَ غَيْرِ أُوْلِي الإِرْبَةِ مِنْ الرِّجَالِ أَوْ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَى عَوْرَاتِ النِّسَاءِ وَلا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِنْ زِينَتِهِنَّ وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعاً أَيُّهَ الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ).



سورة الأحزاب أية: 59

(يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ قُلْ لأَزْوَاجِكَ وَبَنَاتِكَ وَنِسَاءِ الْمُؤْمِنِينَ يُدْنِينَ عَلَيْهِنَّ مِنْ جَلابِيبِهِنَّ ذَلِكَ أَدْنَى أَنْ يُعْرَفْنَ).



[عدل] الخلاف حول الحجاب

اتفق رجال الدين الإسلامي حول هيئة العامة للزي من حيث ضرورة ستر جسم المرأة كله واختلفوا حول ستر الوجه والكفين أيضا. فمنهم من يرى بوجوب ستر كل جسد المرأة بما فيه وجهها وكفيها مستندين بما رواه البخاري عن عائشة بنت أبي بكر قالت " لما أنزلت هذه الآية أخذن أزورهن، فشققنها من قبل الحواشي فأختمرن بها " . قال الحافظ ابن حجر العسقلاني : فاختمرن أي غطين وجوههن, ولكن البعض من مال عن هذا القول وتأول المعنى حسب رأيه واضعًا الآيات والنصوص ورائه. ويفسر أصحاب هذا الاتجاه ما ذكر في القرآن: ( إِلا مَا ظَهَرَ مِنْهَا) هو ما يظهر من المرأة بغير قصد فأظهر الأقوال في تفسيرهِ : أن المراد ظاهر الثياب كما هو قول عبد الله بن مسعود، أو ما ظهر منها بلا قصد كأن ينكشف شيء من جسدها بفعل ريح أو نحو ذلك. والزينة في لغة العرب ما تتزين به المرأة مما هو خارج عن أصل خلقتها كالحلي والثياب ، فتفسير الزينة ببعض بدن المرأة كالوجه والكفين خلاف الظاهر. كما يقول بعضهم بوجوب تغطية المرة لعيونها، ويقول البعض الآخر أن يظهر من عينيها فقط السواد، ويقول ابن عباس أن ترتدي المرأة نقاب أعور يغطي عين واحدة.[بحاجة لمصدر]



في حين يرى البعض الآخر من رجال الدين أن هناك أحاديث صحيحة تستثني الوجه والكفين من الحجاب.



بينما يرى بعض الباحثين والمفكرين الإسلاميين المعاصرين أن الحجاب في هيئة النقاب أو غطاء الرأس هو موروث ثقافي بدوي كان موجودا في العديد من الحضارات القديمة وفي الجاهلية قبل بعثة الرسول محمد واستمر بعد نزول رسالة الإسلام فاعتبره الفقهاء القدامى جزءا من الإسلام، كما يشكك البعض في صحة الأحاديث المروية عن محمد في هذا الشأن فيقولون أن أغلبها إما مرسل أو ضعيف. من أشهر أنصار هذا الرأي الكاتبة الصحفية إقبال بركة وأحمد صبحي منصور والمفكر الإسلامي جمال البنا الذي ذهب إلى أن الحجاب المقصود في الآيات هو تغطية فتحة الصدر وليس الشعر.



[عدل] شروط الحجاب

يرى فقهاء الإسلام الأوائل وهذه الشروط هي:[من صاحب هذا الرأي؟]



أن يكون ساترًا لجميع العورة, عدا الوجه والكفين وهذا ما أجمع عليه الفقهاء، ومن العلماء من قال بضرورة ستر الوجه واليدين وفي الموضوع خلاف .

ألا يكون زينة في نفسه، أو مبهرجا ذا ألوان جذابة تلفت الأنظار، حيث ذُكر في القرآن:{ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا}، الآية 31 من سورة النور.

أن يكون سميكًا لا يصف ما تحته من الجسم.

أن يكون فضفاضًا غير ضيق ولا يصف الجسم.

ألا يكون الثوب معطرا، قال النبي محمد: (( كل عين زانية، والمرأة إذا تعطرت فمرت بالمجلس فهي زانية )) وفي رواية (( أيما امرأة تعطرت فمرت على قوم ليجدوا منها ريحًا فهي زانية ))، حديث صحيح رواه أبو داود والإمام أحمد والترمذي والنسائي.

ألا يكون الثوب فيه تشبه بأزياء الرجال، للحديث الذي رواه الحاكم عن أبي هريرة : ( لعن النبي صلى الله عليه وسلم الرجل أن يلبس لبسة المرأة، والمرأة أن تلبس لبسة الرجل ).

ألا يشبه زي غير المسلمين, لقول النبي محمد: (من تشبه بقوم فهو منهم).

ألا يكون ثوب شهرة، أي الذي يقصد بلبسه التفاخر والتكبر بين الناس لقول النبي محمد من لبس ثوب شهرة في الدنيا ألبسه الله ثوب مذلة يوم القيامة)، رواه ابن ماجة في سننه.

[عدل] الإنتشار الجغرافي

[عدل] الدول التي ينتشر فيها الحجاب بشكل كبير

وأول الدول التي ينتشر فيها الحجاب هي اليمن والسعودية ويشمل الحجاب فيها غطاء الوجه أو النقاب ويسمى بالزى الإسلامي ولونهُ أسود. تأتي بعدها إيران التي يسمى فيها الحجاب أو الزي الإسلامي بالشادور والحجاب منتشر بين المسلمات في العالم وبأشكال مختلفة ومتباينة تبعًا للبيئة السكانية.



[عدل] إيران

تلزم القوانين الإيرانية منذ ما عرفت باسم "الثورة الإسلامية في إيران" على النساء سواء كن مسلمات أو غير مسلمات ارتداء غطاء الرأس أو الحجاب إضافة لارتداء معاطف واسعة الحجم، إلا أن بعض النساء يرتدين الشادور التقليدي وبعضهن لا يفعل. كما تسير شرطة خاصة بالحجاب في الشوارع تغرم النساء اللائي لا يلتزمن برؤية الدولة لهذا الزي.[2]



[عدل] السعودية

تفرض السعودية على النساء سواء كن سعوديات أو غير سعوديات ارتداء العباية[1].



[عدل] تونس

أصدرت تونس قانون سنة 1981 في عهد الرئيس بورقيبة يعرف "بالمنشور 108" و يصف هذا القانون الحجاب بالزي الطائفي. ومع بدء العام الدراسي في سبتمبر 2005 شن مسئولي التعليم في تونس حملة واسعة النطاق لتطبيق القانون 108. وتم منع الطالبات المحجبات من دخول المدارس والكليات. وتقاد المخالفات إلى قسم الشرطة للتحقيق معها في هذه "التهمة" حيث تجبر على توقيع تعهد بعدم ارتداء الحجاب مستقبلاً.



[عدل] فرنسا

أقر البرلمان الفرنسي في 10 فبراير 2004 قانونًا لحظر ارتداء أي رموز دينية ظاهرة أخرى سواء كانت الحجاب، أم الصلبان الكبيرة، أم نجمة داود أم التربان ألسيخي Sikh Turban، بالمدارس الحكومية للحفاظ على الهوية العلمانية للدولة. وأقر هذا القانون بأغلبية ساحقة وطالب بمعاقبة غير الملتزمين فيه، بعد استنفاد وسائل الحوار معهم.



وهذا الأمر قوبل بردود فعل مستنكرة وغاضبة في أنحاء من الدول الإسلامية وقامت مظاهرات في عدد من الدول التي اعتبرت أن ذلك القانون هو "اعتداء على الحرية الشخصية وحقوق الإنسان,[بحاجة لمصدر] وخصوصاً حرية المرأة في الحفاظ على حشمتها









منقول