المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : [ الموضوع باطل و لا أساس له من الصحة ]هل دعاء الحمل اثناء الولاده مستجاب


ام الحلوه
10-22-2008, 11:14 PM
هل دعاء الحمل اثناء الولاده مستجاب

.دعاء حواء وهي حامل مستجاب بإذن الله ....



- دعاء الحامل مستجاب لأنها في مرحلة تشبه وضع المجاهد في سبيل الله.



- ولأنها مريضة تشبه وضع المريض المزمن خاصة في الشهور الأخيرة ووقت الولادة.



- ولأنها في حالة ضعف ووهن وكره لما تعانيه.



وقال أحد العلماء في الدين ..



نعم دعاء المرأة مستجاب أثناء الولادة ، لأنها تكون في طريقها للشهادة ، فلو ماتت تستجب دعوتها ، كما أن هذا الوقت أكثر الأوقات التي تمر بها المرأة وهي تجاهد في سبيل الله وتعاني من أشد أنواع الآلام ، والمريض مستجاب الدعاء.



وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "الغريق شهيد ، والحريق شهيد ، والهادمة شهيد ، والمرأة تموت وهي تلد شهيدة".



وقال شيخان رحمه الله وكل من مات على عقيده صحيحه شيخنا بن عثيمين رحمه الله قال:



دعاء المرأة التي تطلق - عند الطلق - فهذا حري بالإجابة لأنه يقع عند الاضطرار وقد

قال الله عز وجل : " أمن يجيب المضطر إذا دعاه ويكشف السوء ويجعلكم خلفاء الأرض أإله مع الله " النمل : 62 .



وما أكثر ما يجيب الرب عز وجل الدعاء عند الكربات فيفرجها الله سبحانه وتعالى . والله أعلم .





وأقول وأيضا:



فهل يوجد مضطر أشد إضطرارا للفرج من الحامل عند الطلق .



وهل يوجد من هو في محنه مثل الحامل ومحنتها عند الطلق لاتدري أتلد أم تموت.



فدعائها مستجاب



وموتها شهاده



وموت طفلها يجرها يوم القيامه هذا الطفل إلى الجنة.



وتكون المرأة في أضعف حال وأصعب وقت وآلام ووقت الضعف



تستحب الدعوات ووقت الكربات والأزمات تجأر إلى الله بالدعوات الصالحات.



وكما في الحديث الشاكه يشامها المؤمن يكتب الله له بها أجر.



والمريض عموما دعاءه مستجاب بإذن الله إذا ما تحققت شروط استجابة الدعاء.



شرط أساسى أن يصبر على ما ابتلاه الله به ويرجو ما عند الله



وتكون الحامل على يقين أن كل ألم وكل طلقة تخفف الكثير والكثير من السيئات. ... سبحاااااان الله





فإذا كان دعاء المسافر مستجاب فهى أشد محنة من المسافر.







سبحااااان الله ... اللهم هوّن علي وعلى المسلمات الحمل وتسهيل الولاده ... اللهم فاستجب يا كريم



منقول.

الزهراء
10-23-2008, 12:23 AM
بســم الله الـرحمــن الرحيــم

السلام عليكــم ورحمـة الله وبركاتــة ،،



جزاك الله خيراً أختي الكريمة وبارك فيك



ولكن يا اختي لا يوجد دليل على ان دعاء المراة الحامل مستجاب



انظري معي لهذه الفتوى



هل يصح شيء في استجابة دعاء المرأة الحامل ؟

الحمد لله أنني حامل ، وأدعو الله أن يرزقني بولد صالح . هل صحيح أن دعاء المرأة الحامل مستجاب ؟ جزاكم الله خيرا .



الحمد لله

لم نقف – بعد البحث – على ما يدل على استجابة دعاء المرأة الحامل ، لا في الأحاديث المرفوعة ولا في الآثار الموقوفة .

ولكن إذا جمع المسلم بين حسن الظن بالله تعالى واليقين بكرمه وعطائه ، وبين حسن التذلل والانكسار بين يديه ، فنرجو أن يجيب الله دعاءه ورجاءه .

يبقى أن نذكر أن دعاء الوالدة لولدها من الأدعية المستجابة ، لقوله صلى الله عليه وسلم : ( ثَلَاثُ دَعَوَاتٍ مُسْتَجَابَاتٌ لَا شَكَّ فِيهِنَّ : دَعْوَةُ الْمَظْلُومِ ، وَدَعْوَةُ الْمُسَافِرِ ، وَدَعْوَةُ الْوَالِدِ عَلَى وَلَدِه )

رواه الترمذي (1905) وانظر صحيح الأدب المفرد (372) .

يقول المناوي رحمه الله :

" ( ودعوة الوالد لولده ) لأنه صحيح الشفقة عليه ، كثير الإيثار له على نفسه ، فلما صحت شفقته : استجيبت دعوته ، ولم يذكر الوالدة مع أن آكدية حقها تؤذن بأقربية دعائها إلى الإجابة من الوالد ؛ لأنه معلوم بالأولى " انتهى .

"فيض القدير" (3/301)

فإذا دعت المرأة الحامل لجنينها بالصلاح والنجابة والأخلاق الحسنة ، رجونا أن يستجيب الله لها .



***********************

هل هناك دعاء تقوله المرأة الحامل لنفسها أو لجنينها ؟

السؤال : إذا علمت المرأة أنها حامل ، فماذا تفعل كي يكون الجنين في حالة جيدة ، أي : هل هناك أذكار تقال في فترة التسعة أشهر ؟



الجواب :

الحمد لله

لا نعلم في السنَّة الصحيحة شيئاً من الأدعية خاصاً بالمرأة الحامل أو الجنين ، وما ورد في ذلك فلا يعدو عن كونه موضوعاً ، أو اجتهاداً من بعض العلماء في ذِكر آيات ، وأدعية تناسب الحال ، دون أن يُنسب من ذلك شيء للشريعة المطهرة .

1. ومن أمثلة الموضوع الوارد :

ما يُذكر أن فاطمة رضي الله عنها لما دنا ولادها : أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم أمَّ سلمة ، وزينب بنت جحش أن تأتيا ، فتقرآ عندها آية الكرسي ، و ( إن ربكم الله الذي خلق السماوات والأرض ) إلى آخر الآية ، الأعراف/54 و يونس/3 ، ويعوذاها بالمعوذتين .

وهو حديث موضوع ، انظر "الكلم الطيب" (ص 161) لابن تيمية ، تحقيق الألباني .

2. ومن أمثلة الاجتهاد في الأمر :

سئل الشيخ محمد بن صالح العثيمين رحمه الله : هل هناك آيات واردة تقرأ بغرض تسهيل الولادة بالنسبة للمرأة ؟

فأجاب :

" لا أعلم في ذلك شيئاً من السنَّة ، لكن إذا قرأ الإنسان على الحامل التي أخذَها الطلق ما يدل على التيسير ، مثل : ( يُرِيدُ الله بِكُم اليُسْرَ وَلاَ يُريدُ بِكُم العُسْرَ ) ، ويتحدث عن الحمل ، والوضع ، كقوله تعالى : ( وَمَا تَحْمِلُ مِنْ أُنْثَى وَلا تَضَعُ إِلَّا بِعِلْمِه ) ، ومثل قوله تعالى : ( إِذَا زُلْزِلَت الأرْضُ زِلْزَالَها . وَأَخْرَجت الأرْضُ أَثْقَالَها ) : فإن هذا نافع ، ومجرب ، بإذن الله ، والقرآن كله شفاء ، إذا كان القارئ والمقروء عليه مؤمِناً بأثره ، وتأثيره : فإنه لا بد أن يكون له أثر ؛ لأن الله سبحانه وتعالى يقول : ( وَنُنزِّلُ مِنَ القُرْآنِ مَا هُوَ شِفَاءٌ وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنينَ وَلاَ يَزِيدُ الظَّالِمِينَ إِلاَّ خَسَاراً ) ، وهذه الآية عامة ، شفاء ، ورحمة ، يشمل شفاء القلوب من أمراض الشبهات ، وأمراض الشهوات ، وشفاء الأجسام من الأمراض المستصعبات " انتهى .

" فتاوى نور على الدرب " ( شريط 257 ، وجه : أ ) .



************************

الزهراء
10-23-2008, 12:23 AM
<font size="5" color="#FF0000">

الموضوع باطل و لا أساس له من الصحة</font>